قطر تعتزم الدعوة لإحياء مفاوضات تحرير التجارة   
الأربعاء 1427/8/27 هـ - الموافق 20/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
كمال قال إن قطر ستخاطب منظمة التجارة العالمية لحث أعضائها على إحياء المفاوضات (الجزيرة)
قال وزير المالية القطري يوسف حسين كمال للجزيرة إن بلاده تعتزم مخاطبة منظمة التجارة العالمية لحث أعضائها على إحياء مفاوضات تحرير التجارة العالمية وتنفيذ بنود جولة الدوحة.
 
وشهدت العاصمة القطرية الدوحة قبل حوالي خمس سنوات إطلاق جولة الدوحة لتحرير، لكن المفاوضات بشأنها فشلت في شهر يوليو/تموز الماضي وتم تعليق الجولة بسبب خلافات حادة بين القوى التجارية الرئيسية. وقال رئيس منظمة التجارة العالمية باسكال لامي حينئذ إنه طلب من الأعضاء تعليق جميع المفاوضات لكي تراجع الحكومات مواقفها، وتدرس خياراتها.
 
في السياق ذاته قال وزير التجارة الأسترالي مارك فيل إن محاولات لإحياء محادثات التجارة العالمية ستجري خلال اجتماع خاص تستضيفه بلاده هذا الأسبوع يمكن أن تنجح رغم غياب المفوض التجاري الأوروبي بيتر ماندلسون.
 
أوضح فيل أن أستراليا ستدعو خلال الاجتماع الدول النامية لفتح أسواقها الزراعية في مقابل تسوية مقترحة بشأن الدعم الزراعي تخفض بموجبها واشنطن قيمة الدعم بمقدار خمسة مليارات دولار إضافية سنويا, كما يقلص الاتحاد الأوروبي رسومه الجمركية بنسبة 5% إضافية.
 
وتقترح مجموعة العشرين بقيادة البرازيل والهند أن يكون الخفض للدعم الزراعي الأميركي بنحو عشرين مليار دولار وأن يكون متوسط خفض التعريفة الجمركية على المنتجات الزراعية بنسبة 54%.
 
وكان وزراء المجموعة قد دعوا في ختام اجتماعاتهم في سنغافورة السبت إلى استئناف سريع لمفاوضات تحرير التجارة العالمية المعروفة بجولة الدوحة مشددين على دورها في تنمية اقتصادات العالم.
 
وتُعد قضايا الدعم الزراعي والنظم الجمركية من أبرز العراقيل التي حالت دون ختام جولة مفاوضات الدوحة باتفاق لتحرير التجارة العالمية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة