ارتفاع إنتاج النفط الروسي   
الأربعاء 1426/9/30 هـ - الموافق 2/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:45 (مكة المكرمة)، 17:45 (غرينتش)
 
قفز إنتاج النفط الروسي 90 ألف برميل يوميا بزيادة نسبتها 9% في شهر أكتوبر/تشرين الأول الحالي بالمقارنة مع سبتمبر/أيلول ليصل إلى مستوى قياسي جديد مسجلا 9.62 ملايين برميل يوميا.
 
كما أظهرت بيانات وزارة الطاقة أن صادرات النفط الروسية عبر شركة ترانس نفط الحكومية التي تحتكر خطوط الأنابيب انخفضت 160 ألف برميل يوميا لتصل إلى متوسط 4.33 ملايين برميل يوميا.
 
وتنافس موسكو الرياض على لقب أكبر منتج للنفط في العالم، فبينما تضخ السعودية أقل من طاقتها القصوى تحاول روسيا جاهدة زيادة إنتاجها إلى مستويات قياسية مرتفعة.

وأدت الجهود الروسية إلى زيادة إنتاج النفط بنسبة 11% عام 2003 و9% عام 2004، إلا أن الإنتاج بقي في نفس المستوى خلال الأشهر الثمانية الأولى من العام الحالي، مما قيّد تدفق أموال النفط إلى خزانة الحكومة الروسية.

وكان وزير الطاقة الروسي فيكتور خريستنكو توقع مؤخرا أن يرتفع إنتاج روسيا من النفط إلى 500 مليون طن سنويا (بمعدل 10 ملايين برميل يوميا) خلال عامين أو ثلاثة أعوام.
 
ويرى خريستنكو أن الإنتاج سيبلغ في العام الحالي نحو 478 مليون طن أي ما يعادل 9.6 ملايين برميل يوميا، معبّرا عن أمله في تقديم حوافز ضريبية وشروط تفضيلية تشجع منتجي النفط على الاستثمار في تطوير مواقع نائية وصعبة للطاقة مستقبلا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة