الخطوط الجزائرية تطلب شراء 17 طائرة   
الخميس 1424/3/8 هـ - الموافق 8/5/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الخطوط الجوية الجزائرية تنوي شراء 17 طائرة
أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية أن خمس شركات لصناعة الطائرات منها شركتا بوينغ وإيرباص تقدمت بعروض لتوريد 17 طائرة في إطار تحديث أسطول الناقلة الجزائرية.

وذكرت الشركة في بيان أن شركة بوينغ الأميركية -وهي أكبر شركة لصناعة الطائرات في العالم- ومنافستها الأوروبية شركة إيرباص عرضتا تزويدها بخمس طائرات ركاب سعة الواحدة 250 مقعدا وثلاث طائرات تتراوح سعة الواحدة بين 100 و150 مقعدا.

وأوضحت الخطوط الجزائرية أن شركات بومبارديه الكندية وATR الفرنسية وإيمبراير البرازيلية عرضت توريد تسع طائرات ركاب تتراوح سعة الواحدة بين 50 و70 مقعدا.

وذكرت الشركة أن عشرة من تلك الطائرات منها طائرتان سعة الواحدة 250 مقعدا وطائرتان تتراوح سعة الواحدة بين 100 و150 مقعدا سيجري تسليمها هذا العام وسبع طائرات في العام المقبل.

وقال طيب بن عويس الرئيس التنفيذي للشركة الجزائرية المملوكة للدولة إنها ستعلن الفائزين بتلك الطلبيات في الأيام المقبلة.

وفي إطار مساعيها الرامية لتحديث أسطولها بأكمله تسلمت شركة الخطوط الجوية الجزائرية 12 طائرة جديدة من طراز بوينغ في الفترة بين عامي 2000 و2002.

وتشكل شركة الخطوط الجوية الجزائرية الآن شركة الطيران الوحيدة التي تغطي البلاد بعد وضع شركة طيران خليفة الخاصة تحت وصاية القانون في وقت سابق من العام الحالي.

وفي مارس/ آذار شهدت شركة الخطوط الجوية الجزائرية أول حادث تحطم لإحدى طائراتها منذ إنشائها بعد الاستقلال في عام 1962 عندما سقطت إحدى طائراتها في الصحراء الكبرى مما أسفر عن مقتل 102 شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة