الكويت تستبعد عقد قمة لمنتجي النفط   
الاثنين 1436/12/14 هـ - الموافق 28/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:39 (مكة المكرمة)، 10:39 (غرينتش)

قال وزير النفط الكويتي علي العمير اليوم إنه لا يعتقد أن الدول المنتجة للنفط ستعقد اجتماع قمة قبل اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) المقبل في الرابع من ديسمبر/كانون الأول المقبل، في وقت انخفضت أسعار الخام اليوم مدفوعا بهبوط الأرباح الصناعية في الصين وترجيح مراجعة النمو العالمي نحو الانخفاض.

وكان العمير يرد على سؤال عن اقتراح فنزويلا لعقد اجتماع قمة يشمل المنتجين من أوبك ومن خارجها -لا سيما روسيا- لبحث سبل وقف تهاوي أسعار النفط.

وأضاف المسؤول الكويتي في تصريح للصحفيين "المشكلة هي عدم التزام المنتجين من خارج أوبك بما سيقدمونه من أجل استقرار الأسعار". وأوضح أن المنتجين الآخرين يطالبون أوبك دائما بأن تتبنى خفض الإنتاج، في حين أن غيرها يواصل الإنتاج "وبالتالي نفقد نحن حصصا سوقية" يصعب تعويضها.

ووفق المسؤول الكويتي فإن تحسنا سيطرأ على أسعار النفط إذا زاد الطلب العالمي، واستمر انخفاض منصات النفط الصخري، وقدر بأن الفائض في إمدادات النفط بالأسواق العالمية يناهز حاليا 1.8 مليون برميل يوميا.

أسعار النفط
وفي سياق متصل، هبطت أسعار النفط في بداية التعاملات الآسيوية اليوم بسبب هبوط الأرباح الصناعية في الصين الشهر الماضي، وترجيح تعديل تقديرات صندوق النقد الدولي للنمو العالمي باتجاه الهبوط نتيجة تباطؤ نمو الاقتصادات الناشئة.

وتراجعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت نحو 1% ليستقر عند سعر 48.15 دولارا للبرميل، وهبطت أيضا العقود الآجلة للخام الأميركي الخفيف 1% ليناهز سعر 45.23 دولارا.

وانخفضت الأرباح الصناعية بالصين في أغسطس/آب الماضي 8.8% مقارنة بالشهر نفسه من عام 2014، كما هبطت أرباح قطاع الصناعة من يناير/كانون الثاني إلى أغسطس/آب 2015 بنسبة 1.9%.

وتأثرت أسعار النفط أيضا بتصريح رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد لصحيفة ليزيكو الفرنسية اليوم بأن من المرجح أن يعدل الصندوق تقديراته للنمو الاقتصادي العالمي لفترة 2015/2016 باتجاه الهبوط بسبب تباطؤ الاقتصادات الناشئة، وأضافت أن توقع نمو بنسبة 3.3% لهذا العام الجاري لم يعد واقعيا ولا حتى نسبة 3.8% العام المقبل.

وجاء انخفاض الأسعار رغم استمرار التراجع في نشاط الحفر في الولايات المتحدة للأسبوع الرابع على التوالي، وهي علامة على أن استمرار انخفاض أسعار الخام يدفع شركات الطاقة الأميركية إلى تقليص خطط الحفر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة