العراق يواصل السعي لاقتراض 1.4 مليار دولار   
الاثنين 1425/1/9 هـ - الموافق 1/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

العراق يحاول الاقتراض لإعادة بناء صناعته النفطية (رويترز - أرشيف)
كشفت مصادر مصرفية عن تفاصيل حول صفقة يتفاوض عليها العراق مع مجموعة مصرفية بقيادة بنك أميركي للحصول على قرض بقيمة 1.4 مليار دولار للمساعدة في إعادة بناء صناعة النفط.

وأوضح مصرفي دولي مطلع على المفاوضات أن المجموعة اقترحت على العراق فائدة تزيد 6% على السعر الساري بين بنوك لندن لأجل يبلغ نحو ثلاث سنوات. وأشار إلى أن إيرادات صادرات النفط العراقية ستستخدم لضمان سداد القرض.

وذكر المصرفي أن الكونسورتيوم يعتقد أن بإمكانه طلب هذا السعر المرتفع لأن العراق متخلف عن سداد ديون مستحقة عليه، مشيرا بذلك إلى ديون العراق البالغة 120 مليار دولار منذ عهد الرئيس المخلوع صدام حسين. وبين أن القرض قد يصرف بمجرد موافقة مجلس الحكم عليه.

ويتوقع ساسة عراقيون إقرار مجلس الحكم للقرض فيما يبدو بعد موافقة اللجنة المالية عليه.

وكانت اللجنة المالية بحثت خطة الاقتراض الأسبوع الماضي مع الكونسورتيوم الذي يشمل مؤسسة الاستثمار الخارجي الخاص التابعة للحكومة الأميركية ومجموعة سيتي غروب وكريدي سويس فرست بوسطن وبنك بي إن بي باريبا.

ولكن بعض المصرفيين انتقدوا القرض المحتمل معبرين عن اعتقادهم بأنه من الأفضل انتظار العراق حتى يتلقى عروضا من بنوك أخرى.

وقدرت احتياجات العراق بعشرات المليارات من الدولارات لمضاعفة إنتاجه إلى ما يقدر بنحو خمسة ملايين برميل يوميا خلال السنوات الخمس المقبلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة