النفط تحت 59 دولارا واستمرار مشاورات أوبك بشأن الخفض   
الأربعاء 1427/9/19 هـ - الموافق 11/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:46 (مكة المكرمة)، 22:46 (غرينتش)
 
تراجعت أسعار النفط دولارا واحدا إلى أقل من 59 دولارا للبرميل اليوم فيما يترقب المستثمرون كلمة رسمية من المنتجين في منظمة أوبك بشأن خفض الإنتاج بنحو مليون برميل يوميا لدعم الأسعار.
 
فقد انخفض الخام الأميركي 1.09 دولار إلى 58.87 دولارا للبرميل، وهبط خام برنت في لندن 1.07 دولار إلى 59.47 دولارا.
 
في الوقت نفسه قالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية إن أسعار النفط الخام في العقود الآجلة من المرجح أن ترتفع إذا نفذت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" اقتراح خفض الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميا، لكن ارتفاع مخزونات الخام والمنتجات سيحد من أثر الخفض.
 
وتوقعت إدارة معلومات الطاقة أن يستقر إنتاج منظمة أوبك من النفط الخام عند مستوياته الحالية دون 30 مليون برميل يوميا عام 2007 رغم دراسة المنظمة خفض الإنتاج لحماية الأسعار.
 
ويعمل وزراء "أوبك" على التوصل إلى اتفاق بشأن خفض الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميا في أول خفض لسقف الإنتاج الرسمي للمنظمة منذ عامين.
 
وقال مندوب إيران لدى المنظمة حسين كاظمبور أردبيلي إن الأعضاء مازالوا يبحثون خطة خفض الإنتاج.
 
وأضاف أن أعضاء أوبك يبحثون أيضا إمكانية عقد اجتماع استثنائي في أقرب وقت ممكن إذا اقتضت الضرورة، لكنه قال إن الأمر قد لا يحتاج لمثل هذا الاجتماع.
 
في السياق قال مسؤول نفطي إيراني بارز إن منظمة أوبك بحاجة لخفض إنتاج النفط بما لا يقل عن مليون برميل يوميا لتنظيم سوق النفط.
 
وكان رئيس أوبك إدموند داوكورو قد بعث رسالة إلى الدول الأعضاء اقترح فيها خفض مستوى الإنتاج الفعلي البالغ نحو 28 مليون برميل يوميا بمقدار مليون برميل في اليوم.
 
وتجيء خطة أوبك لخفض المعروض بعد تراجع الأسعار عن ذروتها عندما بلغت 78.40 دولارا للبرميل في يوليو/ تموز، ما


أثار قلق الكثير من أعضاء المنظمة التي تضم 11 دولة، والخفض سيكون الأول لأوبك منذ أبريل/ نيسان 2004.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة