لاغارد المرشحة الوحيدة لرئاسة صندوق النقد   
الجمعة 5/5/1437 هـ - الموافق 12/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:31 (مكة المكرمة)، 13:31 (غرينتش)


أعلن صندوق النقد الدولي أن مديرته العامة كريستين لاغارد هي المرشحة الوحيدة لمنصب المدير العام
، مما يضمن لها ولاية جديدة في يوليو/تموز المقبل، في حين أكدت الولايات المتحدة تأييدها لهذا الترشيح.

وجاء في بيان لمجلس إدارة الصندوق الذي يمثل دوله الأعضاء الـ188 أمس الخميس أنه "تم قبول مرشحة واحدة هي المديرة العامة الحالية كريستين لاغارد"، وأضاف البيان أن مجلس الإدارة سيستمع إلى لاغارد وسيتخذ قراره "في أسرع وقت ممكن". وعلى المجلس حسم قراره بحلول مطلع مارس/آذار المقبل.

وكانت لاغارد وزيرة الاقتصاد الفرنسية السابقة التي عينت على رأس صندوق النقد الدولي في يوليو/تموز 2011 قدمت ترشيحها رسميا في الـ22 من يناير/كانون الثاني الماضي، وتلقت دعم العديد من الجهات في أوروبا والولايات المتحدة وأميركا اللاتينية. وباشر صندوق النقد آلية تقديم الترشيحات في الـ22 من يناير/كانون الثاني الماضي وأغلقها مساء أول أمس الأربعاء.

وقال وزير الخزانة الأميركي جاك لو في بيان "أظهرت كريستين لاغارد أداء متميزا في القيام بمهام وظيفتها على مدى السنوات الخمس الماضية وقيادة الصندوق في وقت حرج للاقتصاد العالمي". وأضاف "شاهدت المرة تلو الأخرى قدرتها على تجميع الناس حول القضايا العالمية الرئيسية والدفع نحو حلول".

وأثناء فترة ولايتها الأولى أشرفت لاغارد على معالجة أزمة الديون السيادية في أوروبا وخطوات اتخذها صندوق النقد لإعطاء دور أكبر للاقتصادات الناهضة، مثل الصين، ولعبت أيضا دورا بارزا في تصميم حزمة إنقاد مالي دولية لأوكرانيا.

وعند تعيينها عام 2011 كانت لاغارد في منافسة مع حاكم البنك المركزي المكسيكي أغوستين كارستنس. وجاء تعيينها وسط انتقادات بأن هذا المنصب يجب ألا يبقى حكرا على الدول الأوروبية كما هو الحال منذ إنشاء المؤسسة المالية عام 1944.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة