صفقة نفط ضخمة نيجيرية صينية   
الجمعة 1/6/1431 هـ - الموافق 14/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:26 (مكة المكرمة)، 16:26 (غرينتش)

المصافي الثلاث والمجمع البتروكيمياوي ستقوي البنية التحتية لقطاع النفط بنيجيريا

(الفرنسية-أرشيف)

وقعت شركتان حكوميتان نيجيرية وصينية اتفاقا بقيمة 23 مليار دولار لتشييد ثلاث مصاف نفطية إضافية ومجمع بتروكيمياوي بنيجيريا مما يدعم قدرتها على تكرير النفط, ويعزز استثمارات الصين في أفريقيا خاصة في قطاع النفط والمواد الأولية.
 
وذكر بيان لشركة النفط الوطنية النيجيرية (إن إن بي سي) نشر اليوم الجمعة في العاصمة أبوجا أنها وشركة الإنشاءات الهندسية الصينية (سي إس سي إي سي) وقعتا الاتفاق أمس الخميس.
 
وأضاف البيان أن الشركتين ستسعيان للحصول على تمويلات وقروض من مؤسسات وبنوك صينية لبناء المصافي الثلاث والمجمع البتروكيمياوي.
 
وتابعت الشركة في البيان ذاته أن نيجيريا -وهي أكبر مصدر للنفط في أفريقيا وعضو في منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك)- تسعى من خلال المشاريع التي ستنفذ بالتعاون مع الصين إلى الحد من استيراد المنتجات النفطية المكررة التي تكلفها حاليا عشرة مليارات دولار سنويا.
 
ووفقا للشركة النيجيرية, يرجح أن تعزز المصافي الثلاث قدرة نيجيريا على تكرير النفط بواقع 750 ألف برميل يوميا.
 
ولدى هذا البلد الأفريقي حاليا أربع مصاف نفطية تبلغ طاقتها 445 ألف برميل يوميا لكنها تقل عن طاقتها الفعلية بنسبة 30% لأسباب مختلفة منها نقص الصيانة، والفساد.
 
وكان الرئيس النيجيري الجديد غودلاك جوناثان قد وعد قبل أيام بالاستمرار في نهج سياسة ترمي إلى إصلاح القطاع النفطي كي يصبح مربحا, واستبدلت حكومته بآخرين مسؤولين نفطيين في سياق ذلك الإصلاح الموعود.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة