تويوتا تستدعي 1.5 مليون سيارة   
الخميس 1431/11/13 هـ - الموافق 21/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 14:02 (مكة المكرمة)، 11:02 (غرينتش)

لكزس من بين الأنواع التي سجل فيها خلل بنظام الكوابح (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت شركة تويوتا لصناعة السيارات اليابانية اليوم الخميس استدعاءها لـ1.53 مليون سيارة من الأسواق العالمية لمخاوف من خلل في نظام الكوابح، الأمر الذي عُد حلقة جديدة في مسلسل الاستدعات الذي أثر كثيرا على سمعة الشركة العملاقة.

وأوضحت الشركة أن الخلل يكمن في إمكانية حدوث تسرب لسائل الفرامل في موديلات من السيارات التي تنتجها، على رأسها لكزس وأفيلون.

وذكرت في بيان لها أن سائل الفرامل المتسرب يؤدي إلى إشعال الضوء الذي يشير إلى وجود خلل في النظام. واستبعد أن يتسبب الخلل المذكور في مشاكل كبيرة، لافتا إلى أنه لم يسجل وقوع أي حادث مروري ناجم عن هذه المشكلة.

وأوضح البيان أنه في أسوأ الأحوال، يمكن أن يتسبب خلل الفرامل في تراجع طفيف في فعاليتها.

وصرح متحدث رسمي باسم تويوتا -أكبر منتج للسيارت في العالم- أن معظم السيارات التي طلبت لإجراء فحوص عليها من الولايات المتحدة وعددها 740 ألف وحدة، وثانيا من اليابان وعددها 599 ألفا.

وأضافت الشركة أنها استدعت 50 ألف وحدة من الأسواق الأوروبية و30 ألفا من أستراليا، وأكثر من 50 ألفا من آسيا.

وكانت تويوتا قد اضطرت أواخر العام الماضي ومطلع العام الحالي إلى استرجاع ما يزيد على عشرة ملايين سيارة بسبب عيوب مصنعية في دواسات السرعة والمكابح ونظام القيادة.

ودفعت الشركة في مايو/أيار الماضي غرامة بقيمة 16.4 مليون دولار -هي الأقصى بمقتضى القانون الأميركي- بعد اتهامها بالتقاعس عن معالجة عيوب في طرز مختلفة من سياراتها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة