رئيس الوزراء الصيني يستبعد نموا عند 7%   
الأحد 1437/1/6 هـ - الموافق 18/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 10:50 (مكة المكرمة)، 7:50 (غرينتش)

استبعد رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ تحقيق بلاده نموا اقتصاديا عند 7% في ظل فقدان الانتعاش الاقتصادي العالمي قوته الدافعة.

وأضاف في تعليقات نشرت على الموقع الإلكتروني لمجلس الوزراء، "ما دامت عملية التوظيف كافية ودخول الناس تنمو والبيئة تتحسن بشكل مستمر فإن نموا للناتج المحلي الإجمالي أعلى أو أقل قليلا من 7% هو شيء مقبول".

لكن لي قال في تعليقات أدلى بها في اجتماع مؤخرا مع مسؤولين كبار بالأقاليم الصينية، إن استمرار القوة في سوق العمالة وقطاع الخدمات سببان للتفاؤل على الرغم من العوامل السلبية التي تواجه قطاع التصنيع.

وأشار لي اليوم إلى ظهور صناعات جديدة بما في ذلك قطاع الإنترنت والحاجة المستمرة إلى استثمار مرتفع في البنية التحتية في المناطق الغربية وعملية التحول العمراني الجارية كأسباب إضافية للتفاؤل بشأن مستقبل مسار النمو في الصين.

ورغم ذلك، أبرز رئيس الوزراء الصيني أيضا الحاجة إلى إصلاحات على أساس سياسات السوق وخفض دور الحكومة في الاقتصاد من أجل تحقيق الاستغلال الكامل للفرص الاقتصادية الجديدة والحفاظ على النمو.

ومن المنتظر أن تصدر الصين -بعد غد الاثنين- أرقام نمو ناتجها المحلي الإجمالي للربع الثالث من العام.

وقدر استطلاع لرويترز النمو عند 6.8% على أساس سنوي هذا العام، ليكون الأبطأ منذ الأزمة المالية في 2009.

وسجلت الصين نموا بلغ 7% في الربع الأول من 2015، وهو بالفعل الأبطأ منذ ذلك الوقت. وتوقع صانعو السياسة في السابق نموا عند نحو 7% في 2015.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة