الخلاف الياباني الأميركي يتزايد قبيل مؤتمر الدوحة   
الجمعة 16/8/1422 هـ - الموافق 2/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

روبرت زوليك
رفضت اليابان بشدة اتهامات أميركية بعرقلة جهود إطلاق جولة جديدة من مفاوضات تحرير التجارة العالمية. وكان مسؤول أميركي بارز قد اتهم طوكيو منذ أيام بعدم إبداء مرونة كافية بشأن جدول أعمال الاجتماع الوازري لمنظمة التجارة العالمية المقرر عقده في الدوحة بعد أسبوع.

وانتقد وزير الغابات والزراعة الياباني تسوتومو تاكيبي بشدة التصريحات الأميركية واتهم واشنطن بمحاولة فرض أجندتها الخاصة على أعمال مؤتمر الدوحة. وأوضح تاكيبي في مؤتمر صحفي بطوكيو أن اليابان تبذل أقصى جهد لإطلاق جولة جديدة من مفاوضات تحرير التجارة. وأشار إلى أن الجهود اليابانية تركز على ضرورة تحقيق إجماع بين الدول الأعضاء بشأن القضايا الرئيسية المرتبطة بتحرير التجارة.

وقال الوزير الياباني "ليس من الإنصاف أن نتعرض لانتقادات من دولة تحاول أن تفرض مطالبها على أعمال الاجتماع الوزاري". وكان تاكيبي يرد على تصريحات شديدة اللهجة أدلى بها الثلاثاء الماضي الممثل التجاري الأميركي روبرت زوليك للجانب الياباني.

واتهم زوليك طوكيو بعدم إبداء مرونة والانغلاق الفكري فيما يتعلق بالاجتماع الوزاري لمنظمة التجارة العالمية في قطر يوم 9 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري. وأعرب المسؤول الأميركي عن خيبة أمله تجاه موقف اليابانيين أثناء محادثات بين الجانبين بشأن القضايا الرئيسية المرتبطة بتحرير التجارة مثل مكافحة الإغراق. وقال المسؤول الأميركي "إن اليابانيين يقولون لا لكل شيء مرتبط بعملية تحرير التجارة". واعتبرت هذه التصريحات أعنف انتقادات يوجهها مسؤول كبير في إدارة الرئيس الأميركي جورج بوش إلى اليابان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة