محادثات التجارة العالمية تظهر تحالفا جديدا   
الاثنين 1424/7/20 هـ - الموافق 15/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

متظاهرون ضد العولمة يحرقون علم منظمة التجارة العالمية في كانكون (رويترز)
غادر وزراء تجارة الدول المشاركة في المؤتمر الوزاري الخامس لمنظمة التجارة العالمية منتجع كانكون المكسيكي اليوم الاثنين بعد انهيار مباحثات تحرير التجارة العالمية.

وظهر تحالف جديد في هذه المحادثات يتألف من أكثر من 20 دولة نامية من ضمنها البرازيل والهند والصين حيث اندمجت هذه الدول في قوة رئيسية خلال خمسة أيام من المباحثات غير المثمرة في اجتماعات المؤتمر، ويبدو أن هذا التحالف سيبقى قوة مؤثرة في سياسات التجارة العالمية.

وقد أظهر المؤتمر انقساما بين الدول المشاركة فيه حول إصلاح التجارة الزراعية العالمية وتخفيض الدعم المالي الكبير الذي تقدمه الدول الغنية لمزارعيها والذي تعتبره الدول النامية بمثابة وقف للمنافسة.

وأصر ممثل الاتحاد الأوروبي في مفاوضات التجارة العالمية باسكال لامي وآخرين من كبار الموظفين في الاتحاد على أن البحث عن اتفاق، والذي من الممكن أن يعطي دعما بالمليارات إلى الاقتصاد العالمي الراكد، سيتم مواصلة العمل من أجل التوصل إليه في مكاتب منظمة التجارة العالمية في جنيف.

وأما القوة الجديدة التي ظهرت في المؤتمر فهي تمثل أكثر من نصف سكان العالم ونحو ثلثي المزارعين في العالم وهي متحدة في تعهدها المشترك لجعل الدول الغربية تتراجع عن المعونات المخصصة لدعم مزارعيها والبالغة نحو مليار دولار يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة