سندات إسبانية تنعش اليورو   
الخميس 1431/7/6 هـ - الموافق 17/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 18:31 (مكة المكرمة)، 15:31 (غرينتش)
بعض المحللين لم يستبعد مؤخرا أن يهبط اليورو أكثر ليتساوى مع الدولار قريبا
(الفرنسية-أرشيف)

صعد اليورو اليوم الخميس إلى أعلى مستوى له مقابل الدولار خلال أسابيع مدعوما بمزاد ناجح لسندات إسبانية, هدّأ المخاوف من تأزم وضع إسبانيا المالي.
 
وخلال تعاملات بعد الظهر في أوروبا, تم تداول اليورو مقابل 1.2392 دولار مرتفعا من 1.2271 دولار قبل المزاد الإسباني, ومن سعر الإغلاق في نيويورك أمس الأربعاء وهو 1.2314 دولار.
 
وقد انتعشت العملة الأوروبية الموحدة هذا الأسبوع بعدما كانت هوت مؤخرا إلى 1.19 دولار وهو أدنى مستوى لها مقابل العملة الأميركية منذ أكثر من أربع سنوات متأثرة سلبا بأزمة الديون التي تتعرض لها دول أعضاء في مجموعة اليورو بما فيها إسبانيا واليونان.
 
وبهذا الانتعاش, يكون اليورو قد ارتفع إلى أعلى مستوى مقابل الدولار في ثلاثة أسابيع. وكان محللون توقعوا في الآونة الأخيرة أن يستمر سعر العملة الأوروبية في الهبوط إلى أن يتعادل مع الدولار العام المقبل.
 
وصعدت قيمة العملة الأوروبية مباشرة بعدما باعت إسبانيا سندات لأجل عشر سنوات وثلاثين سنة بقيمة 3.5 مليارات يورو (4.3 مليارات دولار). وتم بيع السندات –التي من خلالها تقترض إسبانيا من الأسواق العالمية- في مزاد للخزانة الإسبانية شهد إقبالا كبيرا.
 
ومع أن سعر الفائدة على تلك السندات كان عاليا, إلا أن الإقبال عليها ساعد على تهدئة مخاوف الأسواق من أن يتدهور وضع إسبانيا المالي في ظل التقارير التي تتحدث عن احتمال أن تطلب قروضا تفوق ثلاثمائة مليار دولار من أموال شبكة الأمان المالي المخصصة لمنطقة اليورو, والتي يشترك فيها الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي.
 
وتجدر الإشارة إلى أن العجز في الموازنة الإسبانية يفوق حاليا 11%. وتعهدت الحكومة الاشتراكية بقيادة خوسيه لويس ثاباتيرو مؤخرا بخفضه في 2013 إلى الحد الأقصى المسموح به وفق لوائح الاتحاد الأوروبي وهو 3% من الناتج المحلي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة