أغلبية أوروبية ترفض رسوما على الأحذية الصينية والفيتنامية   
السبت 1427/7/11 هـ - الموافق 5/8/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:24 (مكة المكرمة)، 21:24 (غرينتش)
قالت المفوضية الأوروبية إن أغلبية حكومات دول الاتحاد الأوروبي رفضت للمرة الثانية اقتراحا لفرض رسوم إغراق على واردات الأحذية من الصين وفيتنام.
 
وقال المتحدث باسم المفوضية بيتر باور إن اللجنة الاستشارية لمكافحة الإغراق لم تدعم نهجين مختلفين تقدمت بهما المفوضية لمعالجة مسألة الضرر الناجم عن إغراق السوق ببعض الأحذية الجلدية الصينية والفيتنامية.
 
وأضاف باور أن 14 من 25 دولة عضو بالاتحاد صوتت بالاعتراض على اقتراح المفوضية، مشيرا إلى أن الجهاز التنفيذي سيقرر في الأيام المقبلة الخطوة التالية بشأن قضية الأحذية في مسعى للفوز بالأغلبية على اقتراحه.
 
وتسعى خطة المفوضية وهي الذراع التنفيذي للاتحاد للتوصل إلى أرضية مشتركة بين دول منتجة للأحذية تقودها إيطاليا وتريد الحماية، وأخرى مؤيدة لحرية التجارة بالكتلة وتعارض اتخاذ أي تدابير مطلقا.
 
وتم اقتراح فرض رسوم إغراق -من قبل المفوضية- بنسبة عشرة و16.5% على الأحذية الجلدية من فيتنام والصين على الترتيب بعدما رفضت دول بالاتحاد الأوروبي خططا أخرى.
 
وتتعجل المفوضية الاتفاق على قرار لأن أي رسوم إغراق يتعين فرضها بحلول أكتوبر/ تشرين الأول عندما ينتهي أجل تعريفات مبدئية مفروضة على الأحذية الجلدية الصينية والفيتنامية.
 
كما أنها فرضت هذه التعريفات في أبريل/ نيسان بعدما قالت إنها اكتشفت أدلة على تدخل الدولة في كلا البلدين الآسيويين مما ساعد مصدري الأحذية بشكل غير عادل، في حين تنفي حكومتا الصين وفيتنام ذلك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة