شركة كندية تستأنف التنقيب عن الذهب باليمن   
الأربعاء 1425/11/18 هـ - الموافق 29/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 2:49 (مكة المكرمة)، 23:49 (غرينتش)

قالت إحدى شركات التعدين الكندية إنها قررت استئناف أعمال التنقيب والاستكشاف في منطقتين بمحافظة صعدة اليمنية الشمالية اعتبارا من مطلع العام الجديد بعد توقف دام عدة أشهر.

 

وكانت شركة كانتكس قد أوقفت أعمالها بسبب المواجهات التي شهدتها المنطقة بين القوات الحكومية وأنصار حسين الحوثي الذي اتهمته السلطات اليمنية بقيادة تمرد فاشل في جبال مران في المحافظة.


وقال بيان للشركة إنها 
تأمل في استكمال حفرياتها للمرحلة الأولى في غضون ثلاثة أشهر.

 

وأضاف البيان أن الاختبارات التي كانت كانتكس قد أجرتها على التربة والصخور في منطقة الحريقة في صعدة التي تبعد نحو 243 كيلومترا شمال العاصمة صنعاء أظهرت وجود كميات جيدة من الذهب إلى جانب كميات مشجعة من معادن النيكل والنحاس والكوبلت في منطقة المصنعة.

وقالت كانتكس إنها أرسلت خلال الأسابيع الماضية فريقا من الخبراء إلى المنطقة أخذ عينات جديدة وأرسلها إلى كندا لتحديد نسب وجودة تلك المعادن وطبيعة العناصر الأخرى المختلطة بها.


وكانت الحكومة اليمنية قد منحت امتيازا لشركة كندية أخرى هي شركة كنيديان مونتيان كوربوريشن للتنقيب واستكشاف الذهب والمعادن الأخرى في المناطق الشمالية الغربية بما في ذلك حجة وصعدة والجوف. وأكدت الشركة الكندية وجود خام الذهب في الحريقة وبني وهيب في حجة.

 
كما منحت اليمن امتيازا آخر لشركة منيرالكو وهي شركة أميركية بريطاينة للتنقيب في مناطق الجبلي وطبق في شبوة وامتيازات أخرى لشركة مانورا وأوديسيف الكنديتان وفيلكس الأسترالية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة