العراقيون يطالبون بتفعيل شركة الطيران الوطنية   
الاثنين 1424/11/20 هـ - الموافق 12/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

العراقيون يطالبون قوات الاحتلال بإخلاء مطار بغداد (رويترز-أرشيف)
تظاهر العشرات من موظفي شركة الخطوط الجوية العراقية في بغداد مطالبين باستئناف الرحلات الجوية التي كانت تقوم بها الشركة وخروج قوات الاحتلال الأميركي من مطار العاصمة.

وتجمهر المتظاهرون الذين يمثلون مختلف الاختصاصات من طيارين وفنيين ومهندسين أمام مقر سلطة الاحتلال الأميركي التي تتخذ من قصر المؤتمرات وسط بغداد مقرا لها.

وحمل المتظاهرون لافتات طالبوا من خلالها بالعودة إلى العمل في المطارات المدنية وعودة الطائرات العراقية إلى سماء وأرض الوطن وهم يهتفون "لا شركات أجنبية.. تحيى تحيى العراقية"، في إشارة إلى شركة الخطوط الجوية العراقية.

وعبر النقيب علاء الدين عبد الحميد عن المعاناة الكبيرة للموظفين، موضحا أنه تم تقديم مقترحات بخصوص مستقبل الخطوط الجوية العراقية لكن دون فائدة.

وتساءل عبد الحميد عن الاتفاق مع شركات نقل جوية أجنبية لنقل الحجاج العراقيين إلى مكة المكرمة رغم وجود الخطوط الجوية العراقية التي قامت بهذا العمل سابقا على أكمل وجه.

وطالب المهندس الطيار محمد الجبوري برحيل قوات الاحتلال الأميركي من مطار بغداد وتركه والتوجه إلى قاعدة عسكرية.

ووجه المتظاهرون رسالة إلى رئيس وأعضاء مجلس الحكم الانتقالي العراقي يطالبونه فيها بالتحرك لرعاية شركة الخطوط الجوية العراقية وتمكينها من استئناف نشاطها الجوي حفاظا على كوادرها وعائلاتهم.

كما دعوا مجلس الحكم إلى التدخل لإعادة طائرات الشركة الموجودة خارج العراق منذ عام 1991.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة