السعودية تخفض إمدادات نفط لشركات العالمية   
الخميس 20/4/1422 هـ - الموافق 12/7/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مصادر بصناعة النفط اليوم إن السعودية خفضت إمداداتها النفطية لمعظم كبرى شركات النفط العالمية لشهر أغسطس/ آب بما يراوح بين 4% و5% ملغية بذلك زيادة مفاجئة في الإمدادات في يوليو/ تموز. غير أن مصادر أخرى قالت إن المملكة لن تجري أي تغيير في
الكميات المقررة لكوريا الجنوبية.

وقالت المصادر إن مقادير الخفض تفاوتت من شركة لأخرى إذ خفضت أرامكو الإمدادات لإحدى الشركات الكبرى بنسبة 24% في حين خفضت إمداداتها لشركة أخرى بنسبة 30%.

وتوزع كبرى شركات النفط العالمية شحناتها من النفط السعودي على المصافي في آسيا وأوروبا والأميركتين.

وقال أحد العملاء "عدنا إلى مستويات الشهر السابق، وربما يكون ذلك تعويضا عن العراق، فقد رفعوا الإمدادات عندما أوقف العراق صادراته". وكانت زيادة الإمدادات في يوليو/ تموز قد فاجأت معظم المتعاملين نظرا لأن أوبك لم ترفع الإنتاج في ذلك الشهر.

وفي مقابل ذلك قال تجار نفط إن السعودية ستمد كوريا الجنوبية في أغسطس/ آب بنفس الكميات من النفط الخام دون تغيير عن إمدادات يوليو/ تموز لتواصل بذلك العمل بخفض بين 9% و10% عن الكميات المتعاقد عليها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة