لندن تفرض ضريبة على مكافآت البنوك   
الأربعاء 1430/12/22 هـ - الموافق 9/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 23:56 (مكة المكرمة)، 20:56 (غرينتش)

أليستر دارلنغ: الضريبة تهدف لتهدئة الغضب الشعبي من المكافآت المرتفعة للبنوك (الفرنسية)

فرضت الحكومة البريطانية الثلاثاء ضريبة على البنوك العاملة في البلاد تبلغ نسبتها 50% على المكافآت التي يتلقاها الموظفون وتتجاوز 25 ألف جنيه إسترليني (41 ألف دولار).

وأوضح وزير المالية البريطاني أليستر دارلنغ أن الضريبة الجديدة ستدخل حيز التنفيذ بشكل فوري وتستمر حتى الخامس من أبريل/نيسان المقبل.

وقال إنها تهدف إلى تهدئة الغضب الشعبي من المكافآت المرتفعة التي تقدمها بنوك قامت الحكومة بتقديم المساعدة لها وإنقاذها من آثار الأزمة المالية بأموال دافعي الضرائب.

وستسري ضريبة المكافآت على جميع البنوك وجمعيات البناء وفروع البنوك الأجنبية العاملة في بريطانيا وتشمل جميع المدفوعات التقديرية مثل الأسهم وزيادات الرواتب المؤقتة.

وتوقع دارلنغ في كلمة له أمام البرلمان أن تدر الضريبة الجديدة التي تجبى مرة واحدة 550 مليون جنيه (890 مليون دولار). وبين بأن الحكومة ستقوم بسن إجراءات جديدة من شأنها منع التهرب من الضريبة.

وبين الوزير البريطاني أن الأموال التي ستجبى جراء هذه الضريبة ستستخدم لتمويل الإجراءات الحكومية التي أعلن عنها مؤخرا لتشغيل العاطلين.

وتأمل الحكومة أن تشجع الخطوة البنوك على استخدام السيولة الإضافية في دعم قواعدها الرأسمالية بدلا من دفع أجور مرتفعة.

من جانبها حذرت البنوك من أن معاقبة أصحاب الدخول الكبيرة في القطاع المصرفي ستؤدي إلى هجرة الكفاءات.

ويقدر أن هناك نحو خمسة آلاف من موظفي البنوك في لندن فقط يكسبون أكثر من مليون جنية إسترليني في العام بدون مكآفات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة