انتعاش الأسهم الآسيوية وتراجع النفط واليورو   
الاثنين 1430/4/25 هـ - الموافق 20/4/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:30 (مكة المكرمة)، 9:30 (غرينتش)

بورصة نيكي القياسية للأسهم اليابانية حققت صعودا طفيفا بنسبة 0.2% (الفرنسية-أرشيف)

حققت معظم الأسواق الآسيوية أداء إيجابيا في تعاملات اليوم، فصعدت مؤشرات كل من البورصات في اليابان وكوريا الجنوبية والصين.

فأنهت بورصة نيكي القياسية للأسهم اليابانية تعاملات اليوم مرتفعة بنسبة 0.2% ليغلق المؤشر عند مستوى 8924.75 نقطة.

ودعم السوق اليوم مكاسب أسهم منتجي الصلب عقب رفع توقعات بتحقيق أرباح أكبر في القطاع.

من جانبه صعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.32% لينهي اليوم عند مستوى 848.3 نقطة.

وزاد مؤشر كوسبي الكوري الجنوبي بنسبة 0.6% ليصل لمستوى 1336.39 نقطة.

وفي الصين صعد مؤشر شنغهاي القياسي بنسبة 1.7% ليصل لمستوى 2547.54 نقطة.

وارتفع مؤشر هانغ سانغ في هونغ كونغ بنسبة 1.1% ليصل لمستوى 15774.26 نقطة.

تقارير اقتصادية تتوقع تراجعا أكبر للطلب العالمي على النفط خلال العام الجاري (الفرنسية-أرشيف)
النفط

وفي سوق النفط تراجعت العقود الآجلة للنفط الأميركي الخفيف لأقل من خمسين دولارا للبرميل اليوم في التعاملات الآسيوية، بعد تقارير صدرت مؤخرا تتوقع تراجعا أكبر للطلب العالمي على النفط خلال العام الجاري في ظل استمرار الركود الاقتصادي العالمي.

كما أسهم في تراجع سعر النفط تبني المستثمرين سياسة الانتظار والترقب قبل إعلان نتائج الشركات العالمية الكبرى.

ويعتقد أن تحذيرات الرئيس الأميركي باراك أوباما ومستشاريه الاقتصاديين من أن الاقتصاد الأميركي مازال يعاني من تأثيرات الأزمة الاقتصادية دعمت المسار الهبوطي للنفط.

فهبط الخام الأميركي الخفيف تسليم مايو/أيار المقبل 79 سنتا إلى 49.54 دولارا وفقا لتعاملات بورصة نيويورك التجارية الإلكترونية بعد الظهر بسنغافورة.

العملات
هبط اليورو إلى أدني مستوى له منذ شهر أمام الدولار وإلى أدنى مستوى له منذ ثلاثة أسابيع أمام الين في بداية التعاملات الآسيوية اليوم.

وعزي السبب في تراجع العملة الأوروبية إلى الغموض بشأن خطوات السياسة التي قد يتخذها البنك المركزي الأوروبي.

وكان محافظ البنك المركزي الأوروبي جان كلود تريشيه ألمح أمس إلى أن الخطوة المقبلة المحتملة للبنك قد تكون خفض سعر الفائدة 25 نقطة أساس إضافية، غير أنه لزم الصمت بشأن تفصيلات خطط البنك لوضع سياسته.

وهبط اليورو إلى مستوى متدن أمام الدولار بلغ 1.2967 دولارا على منصة التعاملات الإلكترونية (أي بي أس) وهو أدنى مستوى منذ 17 مارس/آذار قبل ارتفاعه إلى 1.2977.

وارتفع الدولار بنسبة 0.1% أمام الين إلى 99.19، وتخلى اليورو عن مكاسبه التي حققها في وقت سابق أمام الين وهبط إلى أدنى مستوى له منذ ثلاثة أسابيع وهو 128.41 ينا على منصة (أي بي أس) ويجري تداوله منخفضا بنسبة 0.1% عند 128.45 ينا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة