تواصل إضراب الموظفين بالأراضي الفلسطينية   
الأحد 1427/8/9 هـ - الموافق 3/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 16:16 (مكة المكرمة)، 13:16 (غرينتش)
الحكومة الفلسطينية طلبت من المدرسين الانتظام في عملهم (الفرنسية)
تواصل اليوم الأحد الإضراب المفتوح الذي أعلنته نقابة العاملين بالوظائف الحكومية في المناطق الفلسطينية لليوم الثاني على التوالي.
 
وظلت معظم المدارس الحكومية مغلقة في الضفة الغربية وقطاع غزة بعد انضمام 24 ألف مدرس ومدرسة إلى الإضراب مع بدء العام الدراسي.
 
وأصدرت الحكومة الفلسطينية بيانا أكدت فيه وقوفها إلى جانب مطالب المعلمين ووصفتها بالعادلة لكنها طالبتهم بالانتظام في عملهم. وقالت إن كل من يهدد أو يمنع الموظفين من الوصول إلى أماكن عملهم سيتحمل المسؤولية القانونية.
 
من ناحية أخرى أفادت مصادر أمنية فلسطينية بأن الجانب الإسرائيلي أعاد فتح معبر المنطار (كارني) التجاري أمام حركة البضائع إلى قطاع غزة.
 
وأضافت المصادر أن العشرات من الشاحنات الفلسطينية بدأت ظهر اليوم بنقل البضائع والمواد الغذائية الأساسية إلى القطاع.
 
يشار إلى أن الجانب الإسرائيلي يقوم بإغلاق المعبر لفترات متقطعة مما أدى لنقص حاد في المواد الغذائية الأساسية بالقطاع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة