خفض الفائدة الأميركية ينعش بورصات آسيا وأوروبا   
الخميس 10/10/1421 هـ - الموافق 4/1/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
بورصة فرانكفورت

سجل عدد من البورصات الأوروبية والآسيوية ارتفاعا في بداية التعاملات بعد القرار المفاجئ لمجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي يوم أمس بخفض أسعار الفائدة إلى النصف، في محاولة لمنع حدوث تباطؤ في الاقتصاد الأميركي.

ففي ألمانيا ارتفع مؤشر داكس للأسهم الصناعية ببورصة فرانكفورت بنسبة 0,25% فحقق 15,78 نقطة ليصل مجموع نقاطه عند الإغلاق إلى 6450,74 نقطة.

وفي فرنسا سجل مؤشر كاك صعودا بنسبة 2,34% فبلغت حصيلة نقاطه في بداية التعاملات من اليوم 5817,33 نقطة، في حين مني يوم أمس بهبوط وصل إلى 2% تقريبا.

وحققت الأسهم في بورصة لندن نسبة مقاربة فكسبت 138 نقطة لتغلق تعاملات الصباح بمجموع قدره 6177,9 نقطة. كما سجل مؤشر فايننشال تايمز ارتفاعا بنسبة 2,28% بعد الخسارة التي سجلها يوم أمس بنسبة 2,2%.

وفي إيطاليا كانت المكاسب أكبر حيث بلغت نسبتها 2,92% فأغلقت على 43196 نقطة، في حين خسرت السوق أمس ما نسبته 2,18%.

وارتفعت الأسهم كذلك في إسبانيا التي سجلت الأسواق فيها ارتفاعا كبيرا بلغ في بداية التعاملات 4,36%. وكانت البورصات الإيطالية حققت يوم أمس مكاسب بلغت 1,33% مخالفة بذلك الحالة التي سادت في معظم الأسواق الأوروبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة