أوبك تتجه لإبقاء مستوى إنتاجها وأسعار النفط تتراجع   
الأربعاء 1426/10/29 هـ - الموافق 30/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:55 (مكة المكرمة)، 12:55 (غرينتش)

دعا وزير النفط الإندونيسي منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) إلى المحافظة على إنتاج المنظمة بالمستويات الحالية وإبقاء عرض الطاقة الإنتاجية الفائضة تحت تصرف السوق في اجتماع المنظمة الشهر المقبل.

وقال بورنومو يوسجيانتورو للصحفيين في جاكرتا اليوم إن بلاده تريد إبقاء مستوى الإنتاج الحالي لأوبك لأن سعر النفط لا يزال مرتفعا.

ولكنه لم يحدد السعر الذي ينبغي للمنظمة خفض إنتاجها عند الوصول إليه.

واعتبر وزير الطاقة في دولة الإمارات محمد بن ظاعن الهاملي أن سعر 50 دولارا لبرميل النفط يعد عادلا، إلا أنه لم يوضح إذا كان يتحدث عن سعر خامات أوبك أم الخام الأميركي.

وقال إن الأسواق تحصل على إمدادات كافية مع وجود طاقة فائضة لدى أوبك إذا كانت دعت الحاجة لها.

كما توقع مسؤول إيراني إبقاء إنتاج أوبك على حاله في اجتماع القادم لأن الأسعار في مستوى مناسب.

واستبعد رئيس أوبك وزير النفط الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح هذا الأسبوع خفض إنتاج المنظمة رغم انخفاض أسعار النفط عن مستوياتها القياسية.

وتعقد أوبك اجتماعها يوم 12 من الشهر المقبل في الكويت لبحث سياستها الإنتاجية في مطلع العام المقبل.

وتجاريا تراجع سعر الخام الأميركي الخفيف 15 سنتا إلى 56.35 دولارا للبرميل في أعقاب تراجعه نحو 15 دولارا في الشهور الثلاثة الأخيرة.

كما انخفض سعر مزيج برنت في العقود الآجلة تسليم يناير/كانون الثاني المقبل خمسة سنتات إلى 54.27 دولارا للبرميل مواصلا هبوطه منذ 22 من الشهر الجاري فاقدا ما يزيد على 3.8%.

وأعلنت الأمانة العامة لمنظمة أوبك عن تراجع سعر سلة خاماتها لأقل من 50 دولارا للبرميل حيث بلغ متوسط السعر أمس 49.78 دولارا بانخفاض 26 سنتا عن اليوم الذي سبقه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة