استمرار انخفاض أسعار المنازل بدبي   
الاثنين 1430/10/15 هـ - الموافق 5/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)

 

توقع استطلاع انخفاض أسعار المساكن في دبي بنسبة 10% أخرى في 2009 مع استمرار المتاعب المالية، في تناقض واضح مع أسواق أكثر نضجا في بريطانيا والولايات المتحدة حيث بدأت تظهر دلائل انتعاش.

 

وقال الاستطلاع الذي أجرته رويترز إن أسعار العقارات السكنية في دبي لم تبلغ ذروة هبوطها بعد وهناك فرصة بنسبة 20% فقط لأن تبلغ هذه الذروة قبل 2011.

 

ومن المتوقع أن تنخفض الأسعار في دبي بنسبة 50% في 2009 عن ذروتها في أواخر العام الماضي. ومن المرجح أن يبلغ إجمالي الانخفاض في الأسعار 60% بحلول 2010 وهو ما يعادل انخفاضا بنسبة 20% عن مستويات الأسعار الراهنة.

 

وقال ماثيو جرين مدير البحوث والاستشارات في شركة الخدمات العقارية سيبي ريتشارد آيليس في دبي "سوق العقارات ما زال ضعيفا إذ إن المخاوف المتعلقة بفائض العرض وضعف الطلب ما زالت تميزه".

ومن المتوقع أن يبلغ فائض العرض في سوق العقارات في دبي 32 ألف منزل جديد بحلول نهاية عام 2010، حسب بيانات حديثة من دويتشه بنك.

 

وقال جرين إن تراجعات أسعار الشراء والإيجارات بدأت تنحسر لكن المزيد من الانخفاضات قد يحدث قبل نهاية العام 2010.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة