أسعار النفط تعود للارتفاع مع الأزمة النووية الإيرانية   
الثلاثاء 1428/3/22 هـ - الموافق 10/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 15:19 (مكة المكرمة)، 12:19 (غرينتش)

عادت أسعار النفط للارتفاع خلال التعاملات بالعقود الآجلة في لندن اليوم عقب تراجعها في الجلسة السابقة، وسط مخاوف من تطورات البرنامج النووي الإيراني وعدم كفاية إمدادات البنزين في أسواق الولايات المتحدة.

ورغم الارتفاع فقد قال محللون إن الفرصة قائمة لتراجع الأسعار في الأجل القصير.

وارتفع مزيج برنت 32 سنتا في العقود الآجلة تسليم مايو/أيار المقبل إلى 66.91 دولارا للبرميل. كما صعد الخام الأميركي الخفيف 25 سنتا إلى 61.76 دولارا للبرميل بينما هبط السولار 11 دولارا إلى 577 دولارا للطن.

وواصل مزيج برنت المحافظة على الفارق القياسي وهو أكثر من خمسة دولارات بين سعر برميله وبين الخام الأميركي الخفيف، مما يعكس زيادة مستويات مخزون النفط الخام في الولايات المتحدة مقارنة بمزيج برنت المستخرج من بحر الشمال.

ويتوقع محللون ارتفاع مخزون الخام الأميركي 1.6 مليون برميل للأسبوع الماضي مع تراجع مخزون البنزين 1.2 مليون برميل وهبوط مخزون المشتقات 900 ألف برميل وتصدر بيانات المخزونات الأميركية غدا الأربعاء.

وأظهر تقرير سنوي لإدارة معلومات الطاقة الأميركية الأسبوع الماضي زيادة فاقت التوقعات في إمدادات البنزين وتراجعا في إنتاج مصافي التكرير في البلاد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة