إيران تشكل جهازا للتصدي للاستهلاك المفرط للبنزين   
الأربعاء 1424/9/19 هـ - الموافق 12/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيجن زنغانه
أعلنت الحكومة الإيرانية تشكيل لجنة من الخبراء لحل مشكلة إمدادات البنزين الناجمة عن الاستهلاك المفرط للوقود.

وقال وزير النفط بيجن زنغانه في تصريحات للصحفيين عقب اجتماع الحكومة الأسبوعي إن إيران تواجه مشكلة بنزين خطيرة وتحاول مجموعة من الخبراء إيجاد حلول لهذه الأزمة.

ولا تملك مصافي إيران طاقة كافية لتحقيق الاكتفاء الذاتي من البنزين وتستورد الفارق الذي يصل إلى 13 مليون لتر يوميا إضافة إلى 40 مليونا ينتج محليا.

وفي أغسطس/ آب نشرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية أن البرلمان رفض فكرة تحديد حصص لاستهلاك البنزين وهي فكرة كان من شأنها إثارة غضب أصحاب السيارات.

وقال الرئيس محمد خاتمي إن إيران لن تحاول حل المشكلة بإلغاء الدعم السخي للوقود، مؤكدا ضرورة التعامل مع الاستهلاك غير المحسوب للوقود وبصفة خاصة في المدن الكبرى إذ يدفع المجتمع بأسره ثمنا باهظا نتيجة إفراط بين 15 و20% في الاستهلاك.

وتجوب نحو 4.6 ملايين سيارة الطرق في إيران فيما يباع البنزين بسعر مدعوم يوازي 650 ريالا (0.08 دولار) للتر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة