مشروع سكك حديدية ببغداد   
الأحد 1431/2/9 هـ - الموافق 24/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:01 (مكة المكرمة)، 18:01 (غرينتش)

بغداد تسعى لتحسين خطوط الشحن ونقل الركاب (الأوروبية-أرشيف)

تعتزم وزارة النقل العراقية دعوة الشركات الأجنبية للتنافس على مشروع لبناء شبكة سكك حديدية حول بغداد قد تصل كلفتها إلى ثلاثة مليارات دولار.

وأوضحت الوزراة أن المشروع يهدف إلى تحسين خطوط الشحن ونقل الركاب المحلية والإقليمية.

ويعاني العراق من بنية تحتية متداعية بعد عقود من الحرب والعقوبات والتراجع الاقتصادي، لكن الدولة تأمل أن تمكنها احتياطياتها الغنية من النفط وسعيها لزيادة إنتاجه إلى الازدهار والتحسين من بُناها التحتية.

وبينت الشركة العامة للسكك الحديدية العراقية أن الحكومة تريد إحياء خطة تعود إلى ثمانينيات القرن الماضي لبناء خط سكك حديدية حول بغداد ومحطتي ركاب رئيسيتين. مقدرة أن تنفيذ المشروع سيستغرق أربع سنوات.

وذكرت وزارة النقل في بيان منفصل أن الخط سيربط جميع خطوط السكك الحديدية التي تمتد إلى الأقاليم والدول المجاورة وسيحل جميع مشاكل الازدحام التي تعاني منها شبكة السكك الحديدية في بغداد.

وبموجب الخطة لن تدخل قطارات الشحن بغداد نفسها بل ستحمل وتفرغ حمولتها في ميناء جاف يقع جنوبي العاصمة مباشرة.

ويشمل المشروع بناء محطتي ركاب رئيسيتين في غربي وشرقي بغداد. ومن المقرر أن تبلغ الطاقة الاستيعابية للشبكة 23 مليون راكب و46 مليون طن من البضائع سنويا.

وكانت شركة إيطالية قد وضعت تصميمات المشروع في الثمانينيات لكنها لم تنفذ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة