برلمانيون معارضون يستجوبون وزير النفط الكويتي   
الاثنين 1428/5/12 هـ - الموافق 28/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:09 (مكة المكرمة)، 18:09 (غرينتش)
علي الجراح استهجن هجوم النواب ورفض تدخل أحد في شؤون وزارته  (الفرنسية-أرشيف)
يعتزم نواب معارضون في مجلس الأمة الكويتي (البرلمان) استجواب وزير النفط الكويتي علي الجراح الصباح في العاشر من يونيو/حزيران المقبل.
 
يأتي ذلك على خلفية تصريحات للوزير اعتبرها هؤلاء النواب مدحا لوزير النفط الأسبق علي الخليفة الصباح المتهم في قضية اختلاس أموال من شركة ناقلات النفط الكويتية، وهي القضية المثارة منذ تسعينيات القرن الماضي.
 
ومن جانبه اعتبر النائب الكويتي المعارض مسلم البراك أن استمرار وزير النفط الكويتي الحالي علي الجراح الصباح في منصبه، سيكون مضرا بالبلاد.
 
وكان عدد من نواب المعارضة في البرلمان قد شن هجوما قبل نحو أسبوعين على وزير النفط بسبب هذه القضية, وطالبه البعض بالاعتذار أو الاستقالة. واستهجن وزير النفط الكويتي هجوم نواب المعارضة عليه وأكد أنه لا يقبل أن يتدخل أحد في شؤون وزارته.
 
في الوقت ذاته ذكرت مصادر صحفية كويتية أن وزير النفط الأسبق علي الخليفة الصباح خضع في الأيام الماضية لتحقيق في قضايا  فساد تقدر بملايين الدولارات. وينفي الصباح هذه الاتهامات ويعزوها لأهداف سياسية.
 
من ناحية أخرى وافق مجلس الأمة على تشكيل لجنة تحقيق في اتهامات بإساءة استغلال المال العام يتعلق بعضها بنواب في البرلمان.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة