عمال قطاع الطاقة الفرنسي يحتجون على الخصخصة   
الخميس 1423/7/27 هـ - الموافق 3/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعضاء اتحادات التجارة الفرنسية يحتجون على مساعي إجراء تعديلات على نظام التقاعد (أرشيف)
شهدت العاصمة الفرنسية باريس اليوم تظاهرة حاشدة شارك فيها عشرات الآلاف من عمال قطاع الطاقة احتجاجا على خطط الحكومة لخصخصة القطاع جزئيا. وقدر اتحاد العمال (سي جي تي) ذو الميول الشيوعية أن نحو 60 ألفا شاركوا في المظاهرات.

ونظمت التظاهرة الضخمة -وهي الأولى من نوعها التي تشهدها باريس منذ تولي حكومة رئيس الوزراء جان بيير رافاران السلطة في يونيو/ حزيران الماضي بعد خمس سنوات من حكم اليسار- تحت شعار "كلنا معا باسم الخدمة العامة".

وخاطب مارك بلوندل أحد زعماء العمال الجموع المحتشدة مذكرا بالاحتجاجات الضخمة عام 1995 التي أدت في نهاية المطاف إلى سقوط الحكومة المحافظة آنذاك، قائلا إنه "عندما يخرج الناس إلى الشارع يتعين على الحكومة أن تستخلص النتائج الصحيحة من ذلك".

وفي سياق متصل, شهدت شركة الخطوط الجوية الفرنسية إضرابا مدته 24 ساعة نظمته اتحادات عمالية احتجاجا على خطط لبيع حصة الأغلبية في الشركة. وقالت الشركة إن نحو 20 رحلة طيران أغلبها على الخطوط الداخلية ألغيت. وقد انضم العمال في (إير فرانس) لمتظاهري قطاع الطاقة في باريس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة