16 بنكا أميركيا تحصل على أموال من خطة إنقاذ   
الثلاثاء 1429/10/29 هـ - الموافق 28/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 10:46 (مكة المكرمة)، 7:46 (غرينتش)

البنوك الأميركية حصدت أكبر الخسائر في سوق البورصة جراء الأزمة المالية (الفرنسية-أرشيف)

حصل ستة عشر بنكا أميركيا على أكثر من 33 مليار دولار من أموال الحكومة كجزء من المرحلة الثانية لخطة الإنقاذ المالي لإعادة هيكلة رأس المال بكلفة 250 مليار دولار.

وتقدم وزارة الخزانة الأميركية الأموال للبنوك مقابل تملك أسهم ممتازة وخيارات لشراء أسهم لمجموعة تضم ما بين أكثر من 20 بنكا. ومن بين هذه البنوك بي بي آند تي كورب وكابيتال وان فايننشال كورب وصن تراست بانكس.

وقدمت الوزارة في جولة سابقة من التمويل 125 مليار دولار إلى تسعة من أكبر بنوك البلاد.

ويأتي ضخ هذه الأموال كجزء من خطة للإنقاذ المالي بهدف إغاثة الأصول المتعثرة البالغ حجمها 700 مليار دولار والتي أصبحت قانونا الشهر الجاري.

وعلق المحلل المصرفي في أونيل آند بارتنرز كيفن فيتزسيمونز على قبول البنوك بالدعم الحكومي بأنه ينبغي أن ينظر المستثمرون لضخ الأموال كعلامة إيجابية للمشاركين.

وتأمل الحكومة أن تستخدم البنوك الأموال للمساعدة في تنشيط أسواق الائتمان في مواجهة الأزمة المالية بدلا من تكديس النقد، رغم أن من المتوقع أن يستخدم البعض المال لشراء منافسين ضعفت قوتهم.

وقالت مجموعة بيانسي للخدمات المالية يوم الجمعة إنها ستشتري ناشونال سيتي كورب، وهو بنك متعثر في كليفلاند، عبر تلقيها مساعدة بقيمة 7.7 مليارات دولار من أموال الحكومة.

للإقراض
وعن تلقي البنوك الدعم الحكومي، قال رئيس لجنة الخدمات المالية في مجلس النواب بارني فرانك إنه يتوقع أن تقرض البنوك الأموال التي تتلقاها بموجب برنامج ضخ رأس المال.

يتوقع أن تدعم الحكومة اندماجا بين شركتي جنرال موترز وكرايسلر لصناعة السيارات (الفرنسية-أرشيف)
من جانبه قال بنك سيتي ناشيونال ومقره لوس أنجلوس والذي يتلقى أموالا حكومية، إن من الواضح أن البنوك ستستخدم المال في مجال الإقراض رغم أنه لا يوجد اتفاق مكتوب مع الحكومة يلزم بذلك.

وتتبع وزارة الخزانة سياسة عدم الإعلان عن قائمة بالبنوك التي تتلقى منها الدعم، تاركة البنوك تعلن عن ضخ الأموال خشية إثارة المخاوف بين المستثمرين من أن البنوك غير الموجودة في القائمة قد فشلت في التأهل للمساعدة.

اندماج
وفي سياق خطط الإنقاذ المالي طلبت شركة جنرال موتورز -عملاق صناعة السيارات الأميركي- مساعدة من الحكومة بعشرة مليارات دولار.

وستستخدم الشركة المبلغ لدعم الاندماج المتوقع بينها وبين شركة كرايسلر. وقالت وزارة الخزانة الأميركية في وقت سابق إن قرار الموافقة على طلب الدعم المباشر لإتمام عملية الدمج قد يصدر هذا الأسبوع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة