تمديد مراقبة الممارسات الاحتكارية لشركة مايكروسوفت   
الخميس 24/1/1429 هـ - الموافق 31/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:34 (مكة المكرمة)، 13:34 (غرينتش)
مايكروسوفت الشركة العالمية التي ارتبط اسمها برئيسها بيل غيتس وتردد مؤخرا في المحاكم في قضايا احتكار (الفرنسية-أرشيف)
أصدرت إحدى المحاكم الأميركية الأربعاء حكما باستمرار مراقبة الممارسات الاحتكارية لإمبراطورية برمجيات الكمبيوتر الأميركية مايكروسوفت لمدة عامين تقريبا.
 
وكان من المقرر انتهاء العمل بنظام مراقبة التزام مايكروسوفت بقواعد التجارة الحرة ومكافحة الاحتكار نهاية العام الماضي ولكن المحكمة مددت العمل به.
 
وجاء الحكم الذي أصدرته القاضية كولين كولر كوتيلي في واشنطن استجابة لطلب مجموعة ولايات أميركية منها كاليفورنيا ونيويورك تمديد نظام المراقبة حتى 2012 على أساس أن مايكروسوفت مازالت تسيطر بطريقة غير نزيهة على سوق برمجيات الكمبيوتر الشخصي.
 
وقالت القاضية في قرارها إن التأخر الشديد وغير المتوقع من جانب مايكروسوفت في الكشف عن الوثائق الفنية الخاصة بالبرامج التي أمرت المحكمة الشركة بالكشف عنها لإتاحة فرصة عادلة أمام الشركات الأخرى لخوض المنافسة هو السبب وراء قرار التمديد.
 
وتواجه مايكروسوفت منذ سنوات اتهامات في الولايات المتحدة وأوروبا بممارسة الاحتكار نتيجة سيطرة نظام التشغيل ويندوز الذي تنتجه على نحو 95% من أجهزة الكمبيوتر الشخصي في العالم.
 
واضطرت مايكروسوفت لدفع غرامات بمئات الملايين من الدولارات خلال الفترة الماضية بسبب اتهامها بممارسة الاحتكار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة