الصين ترحب باتفاق اليورو   
الخميس 1432/12/1 هـ - الموافق 27/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:07 (مكة المكرمة)، 17:07 (غرينتش)

قمة اليورو أقرت اتفاقا لمواجهة أزمة الديون السيادية (الفرنسية)

رحبت الصين باتفاق قادة الاتحاد الأوروبي على مجموعة إجراءات لمواجهة أزمة الديون السيادية التي تعصف بالعديد من دول منطقة اليورو.

وأعربت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية جيانغ يو في تصريحات لها اليوم عن أمل بلادها بأن يفضي اتفاق الإنقاذ إلى تعزيز الثقة بالسوق، والتنمية الاقتصادية المستدامة في منطقة اليورو وعملية الاندماج الأوروبي.

وأبدت بكين استعدادها للعمل مع المجتمع الدولي لحماية استقرار سوق المال الدولية والمساهمة في تعافي الاقتصاد العالمي ونموه.

كما لفتت المتحدثة إلى استعداد الصين لتحفيز التعاون مع الاتحاد الأوروبي وتوسيع التعاون في مجالات التجارة والاستثمار والتكنولوجيا والمال.

والصين التي تعتبر أكبر حائز للسندات السيادية الأوروبية حريصة على حل الأزمة الأوروبية.

وقالت المتحدثة إن الرئيس الصيني هو جينتاو تبادل مع نظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي هاتفياً وجهات النظر بشأن الوضع الاقتصادي الدولي الراهن وقمة مجموعة العشرين المقرر التئامه في باريس في الثالث والرابع من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.


ساركوزي حث الصين على دعم أوروبا
لتجاوز أزمتها (الأوروبية-أرشيف)
لجوء للصين
وتسعى أوروبا من جهتها لإقناع الاقتصادات الصاعدة وفي مقدمتها الصين والبرازيل لرفع حجم شرائها للسندات التي يصدرها صندوق الاستقرار المالي الأوروبي منذ يناير/كانون الثاني الماضي، ضمن خطة لتخفيف أعباء الديون السيادية التي تعصف بمنطقة اليورو.

وينتظر أن يتوجه مدير آلية الاستقرار المالي الأوروبي كلاوس ريغلنغ إلى الصين غداً لإجراء محادثات تهدف إلى شراء الصين للسندات التي يصدرها الصندوق.

وقد تمكن القادة الأوروبيون صباح اليوم في ختام قمة اليورو التي عقدت في بروكسل من التوصل لاتفاق على مجموعة من الإجراءات لمواجهة أزمة الديون السيادية بالمنطقة تقضي بتقليص ديون اليونان وزيادة الثقة بالقطاع المصرفي.

حيث وافق زعماء منطقة اليورو على زيادة حجم صندوق آلية الاستقرار المالي الأوروبي البالغ 440 مليار يورو إلى تريليون يورو.

كما اتفقوا في ختام قمتهم في بروكسل على شطب نصف ديون اليونان المستحقة للبنوك ضمن خطة شاملة لاحتواء الأزمة المالية في منطقة اليورو. وألزم القادة المصارف الأوروبية الكبرى بزيادة رأسمالها لمواجهة الأزمات المحتملة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة