إيرادات العراق النفطية تتجاوز 10 مليارات دولار   
الاثنين 1425/4/12 هـ - الموافق 31/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مشروع قرار مجلس الأمن يقضي باستمرار إيداع عائدات النفط بصندوق التنمية تحت إشراف وكالة دولية (الفرنسية)
أعلنت سلطة الاحتلال الأميركي في العراق اليوم الاثنين أن إيرادات صادرات النفط العراقي منذ غزو البلاد العام الماضي قد تجاوزت عشرة مليارات دولار.

وذكرت السلطة في موقعها على الإنترنت أنها أودعت حتى الخميس الماضي مبلغ 10.004 مليارات دولار في صندوق تنمية العراق.

ووصلت إيداعات الأسبوع المنتهي يوم الخميس 493 مليون دولار مقابل 247 مليون دولار خلال الأسبوع الذي سبقه.

ولكن هذا الإعلان الأسبوعي على الإنترنت للسلطة لا تعلن فيه أي تفاصيل أخرى عن مبيعات النفط العراقي مثل كمياته وأسعاره أو أسباب تذبذب العائدات.

وبموجب قرار مجلس الأمن الصادر في مايو/ أيار 2003 فإن السلطة تودع كل عائدات تصدير النفط العراقي في صندوق التنمية لضمان استخدامها في الإعمار دون أي تعاملات مريبة.

وعلى الرغم من أن الولايات المتحدة وبريطانيا طلبتا من مجلس الأمن أن يعيد للعراق السيطرة الكاملة على موارده النفطية الهائلة اعتبارا من يوليو/ تموز المقبل فإنهما اشترطتا استمرار الرقابة الدولية على كيفية الإنفاق من أرصدة هذا الصندوق.

ويقضي مشروع القرار بمواصلة الحكومة العراقية المؤقتة إيداع عائدات تصدير النفط في صندوق التنمية تحت إشراف وكالة دولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة