مصر تستكمل إنشاءات معبر تجاري مع غزة وإسرائيل   
الخميس 1426/10/29 هـ - الموافق 1/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)

عريقات ينتقد تهديدات إسرائيلية بإغلاق المعابر (أرشيف)
استكملت مصر الإنشاءات الخاصة بمعبر التجارة الجديد "كيرم شالوم" الواقع بمواجهة منطقة الدهينية على الجانب المصري في منطقة على الحدود بين مصر وإسرائيل وغزة، حسب ما ذكر مسؤول حدودي مصري.

وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه إنه تم الانتهاء من إقامة المبني الإداري للمعبر وثمانية مكاتب لإدارات الجمارك والرقابة على الواردات والصادرات والأجهزة الأخرى التي تعمل في المعبر.

وأوضح وجود اتصالات حالية مع الجانب الإسرائيلي تمهيدا لبدء تشغيل الخط التجاري بالمعبر في أول يناير/كانون الثاني المقبل مما سيسمح بإدخال شاحنات البضائع المصرية إلى قطاع غزة.

وكان الاتفاق الإسرائيلي الفلسطيني برعاية وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس قد تضمن تخصيص معبر "كيرم شالوم" لعبور الشاحنات إلى أن يتم الاتفاق على معبر رفح في المرحلة الثانية من الاتفاق.

وأشار المسؤول إلى أنه سيسمح لوفود سياحية إسرائيلية وأجنبية بالعبور من المعبر الجديد بينما يخصص معبر رفح للفلسطينيين.

وتبقى الترتيبات الجمركية كما كانت في السابق بحيث يعمل موظفو الجمارك الفلسطينيون على فحض الشحنات تحت إشراف إسرائيل على أن يبت الأوروبيون في استمرار العمل بهذا النظام بعد عام وفقا لاتفاق فلسطيني إسرائيلي.

من جهته وصف كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات تهديدات وزير الدفاع الإسرائيلي شاؤول موفاز بإغلاق المعابر بين قطاع غزة وإسرائيل في حالة عدم تحسين الفلسطينيين عمليات المرور على معبر رفح بين القطا ومصر بالأمر الخطير.

وقال عريقات إن معبر رفح يعمل بشكل ممتاز وبحضور أوروبي، مستغربا التدخلات الإسرائيلية في هذا الشأن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة