البنك الأوروبي والبريطاني يثبتان معدلات الفائدة   
الخميس 1424/7/8 هـ - الموافق 4/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قرر البنك المركزي الأوروبي المحافظة على معدل الفائدة الرئيسي ثابتا اليوم الخميس وذلك بسبب الانخفاض الأخير في اليورو وظهور علامات تحسن في اقتصاديات المنطقة الأمر الذي قلل الحاجة للتخفيف النقدي في منطقة العملة الموحدة.

واتخذ البنك قراره بالمحافظة على معدل إعادة التمويل المركزي ثابتا على ما نسبته 2% وهي النسبة التي كان عليها اعتبارا من 5 يونيو/ حزيران الماضي.

وترك البنك معدلين رئيسيين آخرين دون تغيير وهما معدل الاحتياطي ومعدل الإقراض الحدي بحيث بقي الأول 1% والثاني 3%.

كما أبقى البنك البريطاني على معدلاته الرئيسية دون تغيير وذلك إثر قرار للبنك في وقت سابق اليوم بعد ظهور مؤشرات على تحسن في الاقتصاد البريطاني والعالمي.

وكان من المتوقع في وقت سابق قيام كلا من البنك المركزي الأوروبي والبنك البريطاني بالمحافظة على ثبات معدلاتهما.

وقد انكمش الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو بنسبة 0.1% في الربع الثاني من العام الحالي، بالإضافة إلى أن ثلاثة اقتصاديات في منطقة اليورو وهي ألمانيا وإيطاليا وهولندا تعاني من الركود الاقتصادي.

وساهم انخفاض اليورو مقابل الدولار الأميركي في مساعدة المصدرين الأوروبيين إلى جانب إظهار الاقتصاد الأميركي علامات أقوى على التحسن.

ويرى العديد من المراقبين أن الخطوة القادمة من جانب البنك المركزي الأوروبي من الممكن أن تكون نحو رفع معدلاته أكثر من التوجه لخفضها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة