أوبك تتوقع استقرار أسعار النفط   
الأربعاء 1426/3/11 هـ - الموافق 20/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:20 (مكة المكرمة)، 20:20 (غرينتش)
قال مسؤول بمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) إن المنظمة سوف تستمر في زيادة إنتاجها طالما كان ذلك ضروريا للمحافظة على استقرار أسعار البترول.
 
وأضاف القائم بأعمال الأمين العام للمنظمة عدنان شهاب الدين أن أحدا لم يستطع في العام الماضي التنبؤ بالزيادة في الطلب على النفط, بعكس واقع الحال هذا العام.
 
وأكد شهاب الدين في كلمة أمام مؤتمر إقليمي للتنمية ينعقد حاليا في أثينا أن أسعار النفط لن تستمر في الارتفاع طالما أن هناك إمدادات متزايدة في السوق.
 
وحام سعر برميل النفط الأميركي الخفيف الأربعاء حول 52 دولارا للبرميل بانخفاض يصل إلى أكثر من 6 دولارات بالمقارنة مع المستوى الذي وصله في الرابع من أبريل/نيسان الجاري وهو 58.28 دولارا للبرميل.
 
وقال شهاب الدين إن أوبك سوف تستمر في زيادة إنتاجها من أجل المحافظة على استقرار الأسعار. وتوقع أن تنخفض الأسعار في غياب نزاعات رئيسية في العالم أو انقطاع رئيسي في الإمدادات, وقد تصل إلى 30 دولارا للبرميل.
 
وأوضح أن من العوامل التي أدت إلى ارتفاع أسعار النفط العام الماضي انخفاض طاقة الإنتاج الفائضة إلى 4%, لكن المنظمة استطاعت أن ترفع الطاقة غير المستغلة إلى حوالي 10% وسوف تسعى لزيادتها إلى 15% عام 2010.
 
وأشار شهاب الدين إلى أن العالم استخدم من النفط حوالي ترليون برميل ولا تزال هناك احتياطيات مؤكدة في باطن الأرض تقدر بثلاثة ترليونات برميل. وتوقع ألا يخسر النفط قيمته الاقتصادية قبل 50 عاما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة