شركة صينية تعتزم طرح أرخص هاتف محمول   
الأربعاء 1425/3/15 هـ - الموافق 5/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلنت شركة (زد.تي.إي) ثاني أكبر شركة صينية لمعدات الاتصال أنها تعتزم طرح واحد من أرخص أجهزة الهواتف المحمولة في أفريقيا هذا العام في محاولة لتعزيز المبيعات بين أفقر شعوب العالم.

وقال نائب رئيس الشركة دينغ مينغفنج -على هامش مؤتمر دولي للاتصالات في القاهرة- إن شركته ستبدأ في بيع أجهزة جوال قيمة الجهاز الواحد منها 50 دولارا في النصف الثاني من عام 2004 في جمهورية الكونغو الديمقراطية، حيث للشركة 50 ألف مستخدم لشبكة محمول تديرها.

وأضاف أن هناك إمكانات ضخمة في أفريقيا، وأن انتشار أجهزة الهواتف المحمولة محدود جدا فيها، وتوقع تحقيق الملايين من الدولارات.

ويشمل نشاط (زد.تي.إي) في أفريقيا نيجيريا وإثيوبيا والجزائر ودولا أخرى، وقالت إنها حصلت على عقد لمد شبكة محمول تعمل بنظام (سي.دي.أم.إي) في منطقة دلتا النيل في مصر بطاقة إجمالية تشمل 60 ألف خط.

وزاد استخدام الهواتف المحمولة في أفريقيا زيادة كبيرة خلال السنوات الخمس الماضية، وأثار دهشة كثيرين أن تتصدر أفقر قارات العالم قائمة أسرع أسواق المحمول نموا.

ويتحول نحو 52 مليون نسمة لاستخدام الهواتف المحمولة، لكن رغم ما تجده هذه السلعة من رواج فإنها لا تزال بعيدة عن متناول كثير من فقراء القارة الذين يعيش معظمهم بأقل من دولار واحد يوميا.

وتعلق الشركة الصينية آمالها على زيادة قيمة مبيعاتها في العالم إلى مليار دولار عام 2004 من خلال الدول النامية، وبلغ إجمالي قيمة مبيعات الشركة الصينية الخارجية 600 مليون دولار في العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة