بوليفيا تدعو دول الإنديز لإلغاء اتفاقات التجارة مع واشنطن   
السبت 15/4/1427 هـ - الموافق 13/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:11 (مكة المكرمة)، 21:11 (غرينتش)
موراليس قال إن بلاده لن تعوض الشركات الأجنبية المتضررة من قرار تأميم قطاع النفط (الفرنسية) 
دعا رئيس بوليفيا إيفو موراليس دول أميركا اللاتينية إلى إلغاء اتفاقات التجارة الحرة مع الولايات المتحدة، ووقف التفاوض حول الاتفاقات التي وصفها بالمدمرة لاقتصادات المنطقة.
 
وقال موراليس الذي يشارك بقمة زعماء أوروبا وأميركا اللاتينية في فيينا إنه كتب رسالة إلى الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز، يطلب منه إعادة النظر في قراره الانسحاب من تجمع دول الإنديز.
 
كما طلب من الأعضاء الثلاثة الآخرين بالتجمع (بيرو وإكوادور وكولومبيا) إعادة النظر في خططهم
لإبرام اتفاقيات تجارة حرة مع الولايات المتحدة، وهو السبب وراء انسحاب فنزويلا من المجموعة.
 
وأكد موراليس أن بلاده لن تعوض شركات النفط الأجنبية المتضررة من قرار تأميم  قطاع النفط البوليفي, وأنه سيتم التعويض عن الأصول التي استولت عليها الدولة فقط.
 
وأضاف أن شركة بتروبراس البرازيلية أكبر مستثمر أجنبي في بوليفيا كانت تعمل بصورة "غير قانونية" في البلاد.
 
ويتصدر إطلاق منطقة تجارة حرة أوروبية لاتينية جدول أعمال  القمة التي تختتم اليوم.
 
وعصف إعلان فنزويلا الانسحاب من المجموعة وقول بوليفيا إنها قد تتبعها، بآمال الاتفاق في فيينا على تدشين محادثات طال انتظارها حول التجارة والاستثمار والمساعدات بين الاتحاد الأوروبي وتجمع الإنديز.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة