يوكوس تحذر من توقف إنتاجها النفطي   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

السلطات تحاصر يوكوس قضائيا وماليا (الفرنسية-أرشيف)
حذرت شركة النفط الروسية يوكوس من أن إنتاجها النفطي مهدد بالتوقف بعد أن صادرت قوات خاصة من الشرطة أجهزة كمبيوتر حيوية من مقر الشركة تتحكم في عمليات الإنتاج في حقول سيبيريا.

وقال المتحدث باسم يوكوس ألكسندر شادرين إن دهم الشرطة مقر الشركة سوف يهدد بشكل مباشر أنشطتها، وتقوم الشركة وهي الأكبر في مجال النفط في روسيا بإنتاج 1.7 مليون برميل نفط يوميا.

وقد دهمت وحدات من قوات الأمن الروسية في وقت سابق المقر العام ليوكوس وسط العاصمة موسكو، وقامت بعمليات تفتيش استمرت ثماني ساعات صادرت في نهايتها أجهزة حاسب آلي ووثائق.

وقال مصدر بمكتب الادعاء العام إن العملية تأتي في إطار التحقيقات القضائية في نشاطات يوكوس التي جمدت حساباتها الأسبوع الماضي إثر الكشف عن عمليات فساد ومخالفات ضريبية على حد قولها.

وكانت محكمة روسية قضت الجمعة باستمرار تجميد أصول يوكوس عملاق صناعة النفط الروسية، مما يحرم الشركة من دفع الضرائب المفروضة عليها وقدرها 3.4 مليارات دولار خلال الأسبوع المقبل.

واعتبر رئيس يوكوس فيكتور غيراششنكو أن هذا الحكم يقود الشركة إلى الهاوية ووقف أنشطتها، وحصلت يوكوس الخميس على مهلة خمسة أيام لسداد مستحقات الضرائب.

يشار إلى أن محاكمة رئيس يوكوس السابق ورجل الأعمال الروسي الأكثر ثراء ميخائيل خودركوفسكي مع شريكه بلاتون لبدوف، بدأت منتصف الشهر الحالي باتهامات بالتحايل والتهرب الضريبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة