تراجع عدد السياح إلى لبنان في الثلث الأول من 2007   
الجمعة 1428/5/23 هـ - الموافق 8/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:52 (مكة المكرمة)، 13:52 (غرينتش)
السياحة الشتوية بلبنان تأثرت كثيرا بسبب التوترات السياسية (الجزيرة-أرشيف)
تراجعت السياحة في لبنان خلال الأشهر الأربعة الأولى من عام 2007 بنسبة 22.9% مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وأشار تقرير دوري صدر اليوم إلى دخول 270 ألفا و62 سائحا حتى نهاية أبريل/ نيسان الماضي مقابل 350 ألفا و272 سائحا في الفترة ذاتها من العام الماضي.
 
وجاءت الدول العربية في المرتبة الأولى من الوافدين إلى لبنان في الثلث الأول من هذا العام بنحو 105 آلاف و234 سائحا أي بنسبة 39% من مجموع السياح وتليها الدول الأوروبية بـ76 ألفا و61 سائحا، أي 28.2% ثم الولايات المتحدة بـ28240 سائحا أي بنسبة 10.5%.
 
وانعكست التداعيات السلبية للتوترات السياسية في لبنان على اقتصاد البلاد، حيث تراجع عدد السياح العرب والأجانب خلال الشتاء الماضي بشكل ملحوظ.
وكان وزير السياحة اللبناني جوزيف سركيس قد حذر آخر الشهر الماضي من أن أعمال العنف والاشتباكات الحالية في لبنان قد تهدد قطاع السياحة مع اقتراب موسم الصيف المزدهر عادة, محذرا من أن ذلك "سيكون بمثابة كارثة على لبنان".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة