دول آسيان تبحث إنشاء منطقة تجارة حرة   
الاثنين 1422/8/19 هـ - الموافق 5/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

شرع زعماء دول جنوبي شرقي آسيا في مباحثات لإنشاء منطقة تجارة حرة موسعة وذلك في مؤتمر قمة يعقد في سلطنة بروناي وهيمنت عليه العمليات العسكرية الأميركية البريطانية على أفغانستان.

وبينما بدأ زعماء الدول العشر الأعضاء في رابطة دول جنوبي شرقي آسيا (آسيان) اجتماعهم عقد زعماء جيرانهم في شمالي آسيا من الصين واليابان وكوريا اجتماعا منفصلا في الطرف الآخر من بندر سري بيغاوان عاصمة بروناي.

ويلتقي أعضاء المجموعتين في وقت لاحق من اليوم لبحث إمكانية إنشاء تكتل تجاري في شرقي آسيا في الأجل الطويل. وقال متحدث باسم آسيان إن الزعماء سيبحثون "أفكارا مثل إقامة منطقة للتجارة الحرة في شرقي آسيا" وتحويل لقاءات آسيان مع زعماء الدول الثلاث الأخرى إلى "قمة لشرقي آسيا".

ومن الاهتمامات المباشرة لمجموعة آسيا كيفية مواجهة التباطؤ الاقتصادي الذي اشتد أثره وطال مداه بسبب رد الفعل العالمي للهجمات التي وقعت في الولايات المتحدة في 11 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وستتركز المباحثات مع رئيس الوزراء الصيني زهو رونغجي غدا الثلاثاء على كيفية ربط الاقتصاد الصيني بجنوبي شرقي آسيا وإقامة كتلة تجارية تضم ما يقرب من ملياري نسمة. لكن هذه الرؤية قد لا تتحقق قبل عشر سنوات أو أكثر.

وكان رئيس الوزراء الصيني طرح هذه الفكرة في قمة آسيان التي عقدت في سنغافورة العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة