انكماش اقتصاد اليابان 2.3%   
الاثنين 1433/3/21 هـ - الموافق 13/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:04 (مكة المكرمة)، 12:04 (غرينتش)
الصادرات اليابانية تراجعت بنسبة 3.1% (الأوروبية-أرشيف)

مني الاقتصاد الياباني بانكماش بمعدل سنوي قدره 2.3% في الفترة من أكتوبر/تشرين الأول إلى ديسمبر/كانون الأول وذلك مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
 
وعزت الحكومة في بيان صدر اليوم التراجع لثالث أكبر اقتصاد في العالم إلى الآثار المؤقتة الناجمة عن الفيضانات الهائلة التي اجتاحت تايلند التي تحتضن الكثير من المصانع اليابانية، بالإضافة إلى استمرار تداعيات  الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد العام الماضي، وتباطؤ الاقتصاد العالمي وصعود الين.
 
وعلى أساس فصلي بين تقرير صادر عن مكتب الحكومة اليابانية تراجع إجمالي الناتج المحلي بنسبة 0.6% خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي -الذي بدأ في الأول من أبريل/نيسان الماضي- مقارنة بالربع السابق عليه.
 
وتسببت الفيضانات التي اجتاحت تايلند في أواخر عام 2011 في تعطيل إنتاج شركات الصناعة اليابانية، الأمر الذي أدى بالتالي إلى تراجع الصادرات اليابانية خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي بنسبة 3.1% عن الربع الثاني من العام نفسه. كما تراجع الإنفاق الاستثماري العام بنسبة 2.5% خلال الفترة نفسها.
 
وبالنسبة للإنفاق الاستهلاكي المحلي الذي يمثل 60% من إجمالي الناتج المحلي لليابان، ذكر المكتب أنه ارتفع خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي بنسبة 0.3% في حين زاد الإنفاق الاستثماري للشركات بنسبة 1.9%.
 
وتعليقا على النتائج، اعتبر وزير الاقتصاد الياباني موتوهيسا فوروكاوا أن اقتصاد بلاده احتفظ بقوة دفعه رغم الصعوبات المحلية والعالمية.
 
تجدر الإشارة إلى أن البنك المركزي الياباني قد عدل توقعاته بشأن أداء الاقتصاد خلال العام المالي الحالي الذي ينتهي في 31 مارس/آذار المقبل إلى الانكماش بمعدل 0.4% من نمو بمعدل 0.3% من إجمالي الناتج المحلي الذي توقعه بداية العام المالي.
 
وذكر البنك في تقريره الشهر الماضي أن احتمالات النمو ستكون أقل خلال العام المالي الحالي نتيجة انخفاض بيانات الاقتصاد المحلي وتباطؤ الاقتصاد العالمي.

وقال البنك إن الاقتصاد الياباني لن يسجل أي نمو تقريبا خلال العام المالي الحالي نتيجة تباطؤ الاقتصاد العالمي وارتفاع قيمة الين أمام العملات الرئيسية الأخرى في العالم.

يذكر أن الين مازال قريبا من أعلى مستوى له أمام اليورو والدولار وهو ما يقلص القدرة التنافسية للصادرات اليابانية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة