ألبا تبني خط إنتاج سادسا   
الأحد 1431/11/30 هـ - الموافق 7/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 16:19 (مكة المكرمة)، 13:19 (غرينتش)

ممتلكات البحرين طرحت 10% من أسهمها في ألبا للبيع (الجزيرة نت)

 
قالت شركة ألومنيوم البحرين ألبا إن بيع نسبة من أسهمها التي طرحت نهاية الأسبوع الماضي للاكتتاب سيساعدها في تمويل مشاريعها القادمة، ولا سيما مشروع خط الصهر السادس الذي تسعى لتنفيذه في وقت قريب.
 
وقال رئيس مجلس إدارة الشركة محمود الكوهجي إن إدراج أسهم الشركة في بورصة لندن سيعزز من موقعها العالمي في الشفافية، وهو ما تتطلع له الشركة للحصول على تسهيلات وقروض يدفعها للتوسع عالميا.
 
وأضاف الكوهجي أن الاكتتاب في سوق لندن المالي يهدف إلى إتاحة الفرصة لكبار الشركات الاستثمارية والمستثمرين في أسواق أميركا والدول الأجنبية لشرائها، مشيرا إلى أن الطلب على أسهم الشركة تجاوز بكثير الكمية المطروحة للبيع وستتقاسم الأسهم على المشترين، وفق نسب كمية الشراء.
 
طرح 10% من الأسهم
وكانت شركة ممتلكات البحرين الحكومية التي تملك 79% من أسهم شركة ألبا طرحت 10% من أسهمها للبيع والبالغة 163 مليون سهم في سوقي لندن والبحرين بواقع 25% من الأسهم للأفراد في سوق البحرين المالي و75% من الأسهم للمستثمرين في سوق لندن.
 
وبلغ سعر السهم الواحد دينارا ومائتين وخمسين فلسا بحرينيا (3.32 دولارات).
 
وتملك الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) النسبة المتبقية من أسهم الشركة والبالغة 21%.
 
ورغم أن طرح أسهم شركة ألبا التي تعد ثاني أكبر مصنع للألومنيوم في الشرق الأوسط في سوق البحرين للأوراق المالية فإنه لم يعزز آمال المتعاملين في الأسهم والمحللين الاقتصاديين في انتعاش السوق المالي الذي يغلب عليه الشركات الاستثمارية والمالية الذي يعاني من ركود بسبب ما خلفته الأزمة المالية من آثار.
 
كما أن انخفاض العائد على أسعار العقار والودائع إلى جانب تداعيات قضية أسهم الشركات الوهمية التي أدت إلى تكبد صغار المستثمرين خسائر كبيرة لم يشجع الكثيرين في التعامل مرة أخرى في شراء الأسهم.
 
وفي هذا الإطار رأى المحلل الاقتصادي حسن العالي أن هذا الاكتتاب موجه بالدرجة الأولى لكبار المستثمرين سواء في البحرين أو في الدول الأجنبية الذين ينظرون إلى الأرباح طويلة الأجل. وقال العالي إن صغار المستثمرين والأفراد ينظرون دا‍ئما للأرباح السريعة والمضاربة في عملية البيع والشراء المستمرة.

السوق المالي
وأضاف العالي في اتصال مع الجزيرة نت أن عدة عوامل يمكن أن تعزز من قيمة سهم الشركة، وهي أولا الإقبال الكبير على صناعة الألومنيوم في العالم وجودة إنتاج شركة ألبا عالميا إضافة إلى تسهيلات اتفاقية التجارة الحرة التي وقعتها حكومة البحرين مع الولايات المتحدة، وهو ما قد يشجع على تعاف اقتصادي في البلاد.
 
حسن العالي: سهم ألبا قد يواجه عقبات في المستقبل (الجزيرة نت)
غير أن العالي لفت إلى أن سهم ألبا قد يواجه عقبات مستقبلا بسبب شح الغاز في البحرين الذي تحصل عليه شركة ألبا حاليا بدعم حكومي.
 
كما أشار إلى أن إدراج أسهم ألبا في سوق البحرين لن يؤثر على وضع السوق المالي، موضحا أن اللاعبين الأساسيين في السوق هما القطاع المالي والاستثماري وليس القطاع الصناعي، ولا يوجد أي من شركات مواد الخام التي تتعامل معها شركة ألبا مدرجة في السوق، الذي قد تتحرك أسهمها بتحرك أسهم ألبا.
 
وتعد شركة ألومنيوم البحرين ألبا رابع أكبر مصنع لإنتاج الألومنيوم في العالم، حيث تبلغ طاقتها الإنتاجية  نحو 860 ألف طن سنويا.
 
وحققت الشركة أرباحا صافية بلغت نحو 155 مليون دولار في النصف الأول من العام الجاري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة