الإمارات تواجه نقصا في عمال البناء   
الخميس 24/8/1428 هـ - الموافق 6/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:11 (مكة المكرمة)، 1:11 (غرينتش)
معظم العمال الذين غادروا الإمارات من عمالة البناء (الفرنسية) 
شهدت الإمارات نقصا حادا في عمال البناء بسبب مغادرة عشرات الآلاف منهم البلاد بعد منح العمال المقيمين بصفة غير شرعية فرصة للمغادرة وإعفائهم من الغرامات.
 
وقال مديرو شركات للإنشاءات إن معظم المستفيدين من العفو هم من عمال البناء, موضحين أن نحو ثلاثمائة ألف عامل غادروا البلاد.
 
وأقر هؤلاء بتأثر ورش البناء بسبب رحيل هذا العدد الكبير مرة واحدة.
وأوضح محللون أن النقص في عدد العمال سيكون لفترة محدودة يتم خلالها إعادة ضبط سوق العمل، إلا أنه سيكون في مصلحة قطاع البناء على المدى البعيد لأنه سيتيح الاهتمام بتحسين أوضاع العمال.
 
ووجهت منظمات غير حكومية دولية تعنى بحقوق الإنسان في السابق انتقادات للإمارات على خلفية ما اعتبرته تجاوزات بحق العمال، وقد اتخذت حكومة الإمارات تدابير للحد من هذه التجاوزات المفترضة.
 
ومن بين هؤلاء 185 ألفا يقيمون في دبي التي تشهد طفرة عمرانية كبيرة.
وكانت الإمارات أمهلت العمال المقيمين بصورة غير شرعية على أراضيها حتى مطلع الشهر الحالي لتسوية أوضاعهم دون محاسبة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة