قطر تفتح البورصة أمام المستثمرين الأجانب   
الأحد 1425/8/19 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

متعاملون داخل بورصة قطر

قررت قطر الموافقة على فتح سوق الدوحة للأوراق المالية للمستثمرين غير القطريين بطريقة تتناسب مع الوضع الاقتصادي الذي تشهده البلاد.

وقالت وزارة الاقتصاد والتجارة في بيان لها أمس إنه سيتم السماح للمستثمرين غير القطريين بتملك وتداول الأسهم في جميع الشركات المدرجة أسهمها في سوق الدوحة للأوراق المالية بنسبة 25% من رأس مال كل شركة.

وأوضح البيان أن الوزارة ستدعو الشركات المعنية إلى تعديل أنظمتها الأساسية بما يتوافق مع هذا القرار الذي سوف يتم تنفيذه خلال الأشهر الستة القادمة.

وتظهر دراسة أجرتها الاقتصاد والتجارة بالتعاون مع سوق الدوحة للأوراق المالية أن تحرير القطاع المالي يعتبر إحدى الوسائل التي تسعى دولة قطر لتحقيقها بهدف استقطاب واستثمار الأموال في تمويل التنمية الاقتصادية بالبلاد.

ويأتي هذا القرار معتمدا على أن قطر جاذبة لرؤوس الأموال نظرا لتصنيفها الائتماني الدولي العالي واقتصادها الواعد، على حد تعبير البيان.

وتحاول قطر جذب الاستثمارات الأجنبية لتنويع اقتصادها. وكان مواطنو دول الخليج العربية فقط هم الذين يستطيعون الاستثمار في قطاعي الخدمات المصرفية والمالية، ولم يكن بإمكان المستثمرين الأجانب الآخرين التعامل إلا في أسهم شركتين إحداهما قطر للاتصالات.

ويتيح معظم أسواق أسهم دول الخليج العربية فرصا محدودة للمستثمرين الأجانب. وفي السعودية لا يستطيع الأجانب الاستثمار في الأسهم إلا من خلال صناديق الاستثمار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة