قطر تتوقع توازن سوق النفط بالنصف الثاني من 2016   
الثلاثاء 4/8/1437 هـ - الموافق 10/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:45 (مكة المكرمة)، 19:45 (غرينتش)

قال وزير الطاقة القطري محمد بن صالح السادة الذي يرأس الدورة الحالية لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) إنه يُتوقع أن تستعيد سوق النفط العالمية توازنها خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وأكد السادة في بيان صدر اليوم الثلاثاء أن "السوق تسير في الاتجاه الصحيح، ومن المتوقع أن تعود إلى التوازن خلال النصف الثاني من العام الحالي".

وأضاف أن "الربع الثاني من العام الحالي شهد ارتفاعا ملحوظا في الطلب العالمي على النفط نتيجة للزيادة في الطلب على منتجاته" خصوصا البنزين، مرجحا أن "يستمر الارتفاع وبمعدلات أكبر اعتبارا من الشهر القادم مع بدء موسم السفر وزيادة الطلب على وقود السيارات".

وأشار السادة في الوقت نفسه إلى أن "الإنتاج العالمي من النفط في تناقص مستمر"، مرجعا ذلك إلى عوامل عدة أبرزها "إغلاق العديد من محطات الإنتاج العالي الكلفة"، في إشارة خصوصا إلى النفط الصخري الأميركي.

ومن المقرر أن تعقد منظمة أوبك اجتماعها المقبل في فيينا يوم 2 يونيو/حزيران المقبل "لبحث وضع سوق النفط والتوقعات بالنسبة للمستقبل"، بحسب بيان الوزير القطري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة