أوبك قد ترفع إنتاج النفط لانخفاض صادرات العراق   
الأربعاء 1423/4/8 هـ - الموافق 19/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

علي رودريغز
قال الأمين العام لمنظمة أوبك علي رودريغز إن من المتوقع أن يترك وزراء نفط أوبك مستوى الإنتاج بلا تغيير في اجتماعهم المقرر الأسبوع المقبل بفيينا، في حين قال مصدر مقرب من المنظمة إن أوبك قد تبحث رفع الإنتاج في ظل انخفاض صادرات العراق النفطية بشكل كبير.

وقال هذا المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن "المفاوضات بين الأمم المتحدة والعراق حول برنامج النفط مقابل الغذاء ستجري يومي 4 و5 يوليو/تموز في فيينا وستكون حاسمة" بشأن الخلاف على آلية تسعير شحنات التصدير بأثر رجعي.

وأضاف المصدر في فيينا "إذا لم تحل مسألة سعر النفط العراقي في هذه المناسبة, فإن أوبك قد تعيد النظر في حصص الإنتاج وتضخ المزيد من النفط في السوق في حال وجود طلب على ذلك".

ويسمح برنامج "النفط مقابل الغذاء" الرامي إلى تخفيف الحظر الدولي عن بغداد بتصدير النفط العراقي تحت إشراف الأمم المتحدة. وقد فرضت واشنطن ولندن آلية تسعير النفط العراقي بأثر رجعي بزعم أن بغداد تتقاضى رسوما إضافية من المشترين، وبذلك تريدان وضع حد لهذا الأمر. وفي البداية كانت التسعيرة تحدد مطلع كل شهر بالتشاور مع بغداد, لكنها باتت الآن تحدد من قبل لجنة العقوبات وبأثر رجعي.

وقد حذر وزير النفط العراقي عامر محمد رشيد الأسبوع الماضي من احتمال تراجع صادرات النفط العراقي في يونيو/حزيران الحالي بمعدل النصف بعدما كان معدله حوالي 1.2 مليون برميل يوميا بسبب آلية التسعير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة