صندوق النقد الدولي يرغب بمساعدة الأرجنتين   
الجمعة 1422/11/12 هـ - الموافق 25/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعرب صندوق النقد الدولي اليوم عن الحرص على مساعدة الأرجنتين على الخروج من أزمتها الاقتصادية والأمل في أن تتمكن بوينس آيريس قريبا من بدء مفاوضات على برنامج قرض من الصندوق.

وقالت النائبة الاولى للعضو المنتدب لصندوق النقد الدولي آن كروجر    في ختام زيارتها لطوكيو اليوم " نحن حريصون على العمل معهم وعلى التمكن من مساعدتهم وبالطبع نريد أن تخرج ـ الأرجنتين ـ من هذا الوضع الصعب بأسرع وقت ممكن".
 وأشارت إلى أن وزير الاقتصاد جورج ريميس لينيكوف قال إنه يأمل في السفر إلى واشنطن في غضون أسبوعين لبدء مفاوضات مع الصندوق.

لكنها أكدت مجددا موقف الصندوق القائل بأن الأرجنتين تحتاج لوضع خطة اقتصادية شاملة قبل أن تتقدم المفاوضات مع الصندوق عن المراحل الفنية الراهنة. وأضافت " لقد أبدوا رغبتهم في إعداد خطة تكون جاهزة للعرض علينا قبل ان نبدأ أي مفاوضات رسمية".

وأعربت عن الأمل بأن لا تستغرق عملية التخطيط وقتا طويلا حتى يمكنهم الاستفادة من مسؤولي البنك على المستوى الفني وأن نبدأ البرنامج بسرعة نسبية".

وتتوق حكومة الرئيس الجديد أدواردو دوهالدي للحصول على معونة من الصندوق تتراوح بين 15 و20 مليار دولار لإنقاذ البنوك التي يواجه العديد منها خطر الانهيار بعد أربع سنوات من الكساد والانخفاض الحاد في قيمة العملة.

وقالت مصادر حكومية في بوينس آيريس إن الحكومة منقسمة بشدة بشأن كيفية إنهاء تجميد ودائع البنوك الذي أثار مظاهرات احتجاج واسعة النطاق الشهر الماضي وأسهم في الإطاحة برئيسين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة