تصريحات أوروبية ترفع سعر الدولار   
الجمعة 1426/10/16 هـ - الموافق 18/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:09 (مكة المكرمة)، 18:09 (غرينتش)

انخفض سعر صرف اليورو الأوروبي الجمعة إلى أدنى مستويات في جلسة التداول مقابل الدولار الأميركي مقتربا من أدنى مستوى له منذ عامين، وذلك بعد أن قال مصدر بمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى إن ضعف اليورو لا يسبب قلقا للبنك المركزي الأوروبي.

 

وأوضح المصدر أن العوامل الاقتصادية الأساسية في منطقة اليورو مازالت ضعيفة، وأن ضعف العملة الأوروبية الموحدة لم يسبب أي قلق للبنك المركزي الأوروبي، وذلك في الوقت الذي تتكهن فيه الأسواق باحتمال رفع أسعار الفائدة في منطقة اليورو الشهر المقبل.

 

كما قال المصدر إن تحركات الدولار لا تمثل مشكلة مادام ارتفاع العملة الأميركية يحدث بصورة منظمة في الأسواق.

 

وأضاف أن وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية بالدول السبع سيبحثون مدى قابلية قوة الدولار الحالية للاستمرار ومدى احتواء أثر ارتفاع أسعار النفط.

 

وانخفض اليورو إلى 1.1673 دولار بعد هذه التصريحات.

 

وتوقع تقرير اقتصادي ألماني مؤخرا انخفاض معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي لألمانيا, وهي قاطرة الاقتصاد الأوروبي, في العام المقبل عن التوقعات السابقة.

 

وأشار تقرير مراكز الأبحاث الاقتصادية الستة الكبرى في ألمانيا إلى أن الاقتصاد الألماني سينمو بمعدل 1.2% وليس 1.5% كما كان متوقعا من قبل.

 

وانخفض أيضا اليوم سعر صرف الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى منذ عامين مقابل الدولار وسط تكهنات متزايدة بشأن الخطوة التالية لبنك إنجلترا المركزي.

 

وقال ميرفن كينغ من بنك إنجلترا المركزي إن لجنة السياسات النقدية ليست لديها أفكار محددة مسبقا عن اتجاه أسعار الفائدة، رغم أن الأسواق تتكهن بأن هناك اتجاها لخفض الفائدة.

 

وانخفض سعر صرف الجنيه الإسترليني 0.4% ليصل إلى 1.7118 دولار مسجلا أدنى مستوى له منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2003.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة