اليورو والإسترليني عند مستويات قياسية أمام الدولار   
الجمعة 1423/4/11 هـ - الموافق 21/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ظل اليورو والجنيه الإسترليني عند مستويات قياسية لليوم الثاني على التوالي أمام الدولار الواقع تحت ضغط الأسهم الأميركية الضعيفة والعجز الكبير في ميزان المعاملات الجارية الأميركي.

وقال غيسبير دانيسبو من درسدنر كلينفورت فاسرشتاين إن "المستثمرين الأوروبيين يحجمون عن شراء الأصول الأميركية وهذا يكفي لفرض ضغوط على الدولار بسبب عجز ميزان المعاملات الجارية".

ويعد المستوى الذي تردى إليه الدولار اليوم وأمس الخميس أمام اليورو أدنى مستوى تبلغة العملة الأميركية منذ عامين. وقد بدأ الضغط عليه عندما بدأ الاضطراب في سوق وول ستريت لكنه سرعان ما ازداد أمس عندما أعلنت بيانات رسمية تظهر عجزا كبيرا في ميزان المعاملات الجارية.

وارتفع اليورو أمس عن مستوى 0.96 دولار ووصل اليوم إلى 0.9669 دولار. وارتفعت العملة الموحدة بنسبة 8.5% هذا العام وبأكثر من أربعة سنتات خلال شهر واحد.

وجرى تداول الدولار كذلك بأسعار أعلى قليلا من أدنى مستوياته منذ عامين ونصف أمام الفرنك السويسري، وأدنى مستوياته منذ 17 شهرا أمام الإسترليني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة