الحكومة السودانية تبيع هيئة النقل النهري لمجموعة كويتية   
الثلاثاء 1428/8/22 هـ - الموافق 4/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:43 (مكة المكرمة)، 22:43 (غرينتش)
 
قالت الحكومة السودانية إنها باعت هيئة النقل النهري التي تهيمن على نقل الركاب والبضائع بين شمال السودان وجنوبه عبر نهر النيل إلى مجموعة استثمار كويتية في صفقة بلغت 105 ملايين دولار، من المؤمل أن تجلب استثمارات إلى الشريان التجاري الهام بنهر النيل.
 
وقالت وزارة المالية السودانية إن مجموعة عارف الاستثمارية قدمت مبلغ 73.5 مليون دولار مقابل حصة تبلغ 70% في الهيئة.
 
وأوضحت متحدثة باسم الوزارة أن الحكومة السودانية سوف تحتفظ بحصة تبلغ 20% في الشركة السودانية للنقل النهري الجديدة بينما ستمتلك حكومة جنوب السودان التي تتمتع بحكم شبه ذاتي 10%.
 
كما ذكرت أن مجموعة عارف تعهدت بإعادة تأهيل الموانئ على طول النهر وبخفض تكاليف تفريغ الشحن وخفض الوقت الذي يستغرقه نقل البضائع عبر السودان.
يشار إلى أن نقل البضائع من كوستي في الشمال إلى جوبا وملاكال في الجنوب يستغرق حاليا 21 يوما. وتقول المجموعة الكويتية إنها سوف تخفض هذه المدة الزمنية إلى أسبوعين.
 
يشار إلى أن الصفقة تأتي في إطار سياسة الحكومة السودانية التي تهدف إلى تخصيص شبكات النقل الجوية والنهرية والسكك الحديدية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة